الأربعاء 18 سبتمبر 2019
اقتصاد

استعدادا لعيد الأضحى.. وزارة الفلاحة تضع برنامجا لترقيم 7 ملايين من الغنم والماعز

استعدادا لعيد الأضحى.. وزارة الفلاحة تضع برنامجا لترقيم 7 ملايين من الغنم والماعز نموذج للأغنام المرقمة

تتم عملية ترقيم الغنم والماعز، منذ حوالي شهرين؛ وقد تم ذلك وفق برنامج وضعته وزارة الفلاحة والصيد البحري، الغاية منه تجنب المشاكل التي تمت خلال محطات سابقة من عيد الأضحى، والتي عرفت تعفنات مجموعة من الأضاحي لأسباب مجهولة.

إن عملية الترقيم هاته من شأنها الوقوف على هوية مالكي الأغنام والماعز، وذلك عبر الحلقات المرقمة التي تمنح لكل الأغنام والماعز، والتي تخضع لمراقبة بيطرية متواصلة قبل الحصول على الترقيم. فالمسؤولية الأولى في عملية الترقيم منحت لمكتب السلامة الصحية "لونسا"، فيما أسندت للجمعية الوطنية للحوم الحمراء مهمة توفير الجانب البشري المساهم في إنجاح هذه العملية.

ويذكر أن هذا البرنامج وصل إلى نسبة كبيرة من تنفيذه، وأن العدد المحدد توفيره بعد المراقبة الكلية يفوق 7 ملايين رأس من الغنم والماعز.

إن حرص وزارة الفلاحة على عملية الترقيم من شأنه، كذلك، قطع الطريق على "سماسرة" أضحية العيد، الذين يسلكون أساليب غير سليمة، تكون سببا في غياب سلامة الأضاحي؛ وهو الأمر الذي عانت منه العديد من الأسر المغربية قبل سنتين.

ومن المرتقب أن يحتفل المغاربة بعيد الأضحى يوم 12 غشت 2019.