الأحد 22 سبتمبر 2019
رياضة

مهزلة نهائي الوداد والترجي تنصب الحكم المصري جهاد كريشة "نجما" للمباراة

مهزلة نهائي الوداد والترجي تنصب الحكم المصري جهاد كريشة "نجما" للمباراة الحكم المصري جهاد كريشة أثناء لجوءه لتقنية "الفار"
بطل ذهاب نهائي العصبة الإفريقية بين الوداد البيضاوي والترجي التونسي، بمركب مولاي عبد الله بالرباط، لم يكن الفريقين، بل كان هو الحكم المصري جهاد كريشة الذي كان أداؤه محل انتقادات كثيرة، خاصة بعد أن حرم الوداد من هدف صريح ألغاه بعد اللجوء إلى تقنية "الفار" الذي لم يكن في هذه المباراة رحيما بالفريق المغربي بعدم احتساب ركلة جزاء، في الشوط الثاني من المقابلة. جريشة لم يسلم من انتقادات حتى للتوتسيين بعد توزيع ثلاث بطاقات صفراء على لاعبي الترجي حرمتهم من خوض إياب نهائي العصبة بملعب رادس، في مقدمتهم الحارس التونسي المعز بنشريفية.
لكن الوداد كان هو المتضرر الأكبر بعدم احتساب هدف كان صريحا بشهادة خبراء التحكيم، وطرد اللاعب للنقاش وإنذار المدافع أشرف داري وحرمانه من لعب مباراة الإياب.
ويذكر أن المواجهات التونسية والمغربية على مدار التاريخ تعرف جدلا تحكيميا، آخرها المباراة التي جمعت نهضة بركان والصفاقصي التونسي في إياب نصف نهائي الكاف ببركان، والتي هاجمت فيها الصحافة التونسية فوزي لقجع والجامعة الملكية. نفس الأخطاء التحكيمية أثرت على الجولة الأولى من نهائي العصبة وكان ضحيتها الوداد، فهل وديع الجريء، رئيس الجامعة التونسية حاول أن يرد الدين لفوزي لقجع؟
هذا تساؤل يطرح على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة أن أداء الحكم المصري جهاد كريشة في هذه المباراة كان أداء "مريبا"، بشهادة صحافيين مصريين!!