الاثنين 19 أغسطس 2019
رياضة

مدربا الوداد والترجي، مواجهة تونسية بين الأستاذ وتلميذه..

مدربا الوداد والترجي، مواجهة تونسية بين الأستاذ وتلميذه.. البنزرتي يسارا رفقة "تلميذه" الشعباني
كشفت الصحافة التونسية الرياضية أن فريق الترجي سيواجه نظيره الوداد الرياضي في مبارة الذهاب اليوم الجمعة 23 ماي الجاري بالتشكيلة التالية: معز بن شريفية، شمس الدين الذوادي، خليل شمام، سامح الدربالي، ايمن بن محمد، فرانك كوم، فوسيني كوليبالي، غيلان الشعلالي، انيس البدري، يوسف البلايلي ولوكوزا وطه ياسين الخنيسي .
وأوردت جريدة "الشروق"، أن الجامعة التونسية لكرة القدم قررت تكوين بعثة "رفيعة المُستوى" لمساندة الترجي في رحلته إلى الرباط ، ضمن نهائي رابطة الأبطال أمام الوداد البَيضاوي. 
وأضافت الجريدة التونسية أن المقابلة تعد مُواجهة فريدة بين الترجي والبنزرتي، وتَحمل في طيّاتها صِراعا تُونسيا - تُونسيا هو ما يجعل اللّقاء أكثر تَعقيدا.
وسيجد فوزي البنزرتي نفسه في مُواجهة غيرعادية مع العَائلة الترجية التي حصد معها البطولات والكؤوس على رأسها رابطة الأبطال عام 1994. ولاشك في هذا الصِّدام سيُوقظ فيه كلّ الأفراح والأتراح التي عاشها مع أبناء «باب سويقة» وفيهم الكثير من الأحباب والأصحاب مِثل الرئيس حمدي المدب والمدرب معين الشعباني الذي كان بالأمس القريب مُساعدا للبنزرتي ولم يكن يَعرف أن الظروف ستضعه وجها لوجه مع "مُعلّمه" و"مُلهمه" في دنيا الكُرة. 
سيكون من الصّعب جدّا فهم المشاعر التي تُسيطر على البنزرتي (الأستاذ) والشعباني (التلميذ) في هذه المُواجهة التي سيقودها اثنان من خِرّيجي المدرسة التونسية في سابقة فريدة في الأدوار النهائية للكأس الإفريقية الأغلى والأقوى لكلّ الأوقات، تورد "الشروق".