الاثنين 27 مايو 2019
رياضة

المحمدية.. فريق منتشي بالصعود وآخر مكلوم بالنزول!

المحمدية..  فريق منتشي بالصعود وآخر مكلوم بالنزول! فريق إتحاد المحمدية
إذا كان فريق شباب المحمدية يعيش نشوة الفرح وهو يعود لحضيرة القسم الثاني الإحترافي، ففريق إتحاد المحمدية، يعيش يوم السبت 27أبريل 2019 نكبة النزول للقسم الثاني هواة، واندحار فريق الإتحاد نحو الأسفل هو من تحصيل الحاصل، بحيث أن أزمة التسيير عصفت به إلى صورة لاتشرف تاريخه، و أن جهات معروفة ظلت مرتبطة به لما يزيد عن 30 سنة، ليتساءل محبو الفريق عن من المستفيد من الآخر المسيرون أم الفريق؟  إن نزول فريق إتحاد المحمدية يشكل لمحبيه الأسف الكبير، وهو الذي  رسم بصبات ذهبية في تاريخ كرة القدم في فترة الثمانينات على وجه الخصوص وهو ينافس الأندية الكبرى بقسم الصفوة،وكان قاهرهم ،وهو الذي أنجب مواهب لازال التاريخ يشهد لها  بالفنيات الكروية الهائلة من أمثال، عبدالإه والخطاري والعباوي والحسين وكحيلة وآخرون..
إن النزول كما يقول خبراء كرة القدم ماهو إلا فرصة لتصحيح الأخطاء، إلا معاناة فريق إتحاد المحمدية لن تزيده إلا محنا إضافية طالما لم تتم إعادة هيكلته على كل المستويات،فهل من منقذ؟