الأربعاء 19 يونيو 2019
مجتمع

الوزير الدكالي يلجأ إلى "سكانير" التشخيص لاستئصال ما يقارب 40 مسؤولا عن المراكز الاستشفائية

الوزير الدكالي يلجأ إلى "سكانير" التشخيص لاستئصال ما يقارب 40 مسؤولا عن المراكز الاستشفائية وزير الصحة أنس الدكالي

تزامنا مع قرار أواج هائلة من أطباء القطاع العام بتقديم استقالة جماعية احتجاجا على الوضعية المهنية التي يعيشها القطاع الصحي، قرر وزير الصحة أنس الدكالي إحداث تغييرات واسعة تهم المسؤولين الجهويين للمراكز الإستشفائية وكذا الإقليمي. وذلك من خلال إصدار مذكرة رسمية لفتح الترشيحات.

وهمت هذه الترشيحات 8 مراكز استشفائية جهوية وهي: الدار البيضاء-أنفا وطنجة أصيلة والرباط ووجدة أنجاد وفاس وبني ملال والعيون وكلميم. أما المراكز الإقليمية الإستشفائية فهمت كلا من: النواصر- بنمسيك سيدي عثمان- شفشاون- الحسيمة- جرادة- بركان- تاوريرت- جرسيف- فكيك- إفران- تازة- صفرو- الصويرة- خنيفرة- السمارة- بوجدور- طانطان- أسا الزاك- اليوسفية- طاطا- أزيلال- زاكورة- ميدلت- تنغير- الفقيه بنصالح- الفداء مرس السلطان- ورزازات- سيدي سليمان- الحي الحسني الدارالبيضاء.