الخميس 22 أغسطس 2019
اقتصاد

الإمسي تطمح لرفع راية المغرب بمعرض جنيف الدولي للاختراعات والفوز بالألقاب

الإمسي تطمح لرفع راية المغرب بمعرض جنيف الدولي للاختراعات والفوز بالألقاب الوفد المغربي بمعرض جنيف الدولي

تشارك المملكة المغربية، من خلال المدرسة المغربية لعلوم المهندس EMSI، في معرض جنيف الدولي للاختراعات، والذي سيعقد في الفترة الممتدة من 10 إلى 14 أبريل 2019 في باليكسبو.

 

بعد حصول المغرب من خلال المدرسة المغربية لعلوم المهندس على ميدالية ذهبية في الدورة 46 لمعرض جنيف الدولي للاختراعات، عن اختراعها المصنف في فئة "حماية البيئة - الطاقات"، تطمح المدرسة المغربية لعلوم المهندس رفع العلم المغربي مجددا وتمثيل المغرب بشكل مشرف من أجل الحصول مرة أخرى على نتائج مميزة في هذا المعرض، والذي يشكل حدثا سنويا مخصصا بالكامل للاختراع والابتكار، حيث يعد من أهم الأحداث من هذا النوع في العالم.

ويعتبر معرض جنيف الدولى للاختراعات الذي تأسس سنة 1972، والذي يستقطب عشرات الآلاف من الزوار كل عام ومئات العارضين من أكثر من 40 دولة، أكبر حدث لعرض نماذج الاختراعات من كل أنحاء العالم، حيث تعرض كل الابتكارات والاختراعات من كل بلاد العالم فى مكان واحد، وتجتمع فيه أكبر الشركات الصناعية والإعلانية والباحثين والمخترعين من كل الجامعات والمعاهد لتقديم نتائج أبحاثهم الخاصة بالاختراعات الجديدة، ويعد معرض جنيف الدولى ساحة مفتوحة لعرض أكثر من ألف ابتكار فى مجالات عدة، مثل الهندسة وأعمال البناء والتشييد وحماية البيئة والطاقة، وغيرها من العلوم والصناعات المختلفة.

تجدر الإشارة إلى أنه في إطار البحث العلمي، قامت المدرسة بتصميم وتطوير 3 مختبرات في مجالات البحث العلمي الأكاديمي والابتكار والاختراع. فبعد مشاركتها المميزة في المعرض الدولي للاختراعات والابتكارات التكنولوجية "أرخميدس" الذي انعقد في الفترة من 26 إلى 29 مارس 2019 في موسكو - روسيا، تكون حصيلة مختبرات المدرسة المغربية لعلوم المهندس أكثر من 37 تمييزًا وميدالية وجائزة حازت عليها في مسابقات دولية كبرى في العديد من البلدان، من بينها: الصين، كندا، كوريا، ماليزيا، تركيا، روسيا وإسبانيا حيث متل فيها المغرب أحسن تمثيل، وحيث تم الإشادة به من قبل أقرانه والمجتمع العلمي بأكمله.