الخميس 20 يونيو 2019
سياسة

البرلمانية حنان رحاب تلجأ للقضاء، والسبب..

البرلمانية حنان رحاب تلجأ للقضاء، والسبب.. البرلمانية الاتحادية حنان رحاب
كشفت البرلمانية الاتحادية حنان رحاب، أنها لايمكن السكوت عن المساس بسمعتها وسلامة جسدها، وبأن هناك استهدافا لها بشكل ممنهج ومقصود.
وأضافت رحاب في تدوينة لها على الفيسبوك، قائلة: "أن أتعرض للانتقاد بناء على مواقفي واختياراتي وقناعاتي السياسية، فهذا ما أقبله بصدر رحب.. ومهما بلغت حدته.. لكن أن يتم تلفيق الأكاذيب وتشويه الحقائق باسمي، واستعمال كل وسائل السب والقذف والتشهير والتهديد.. فهذا ما لا يمكنني السكوت عنه أبدا فالأمر لم يعد يتعلق بالاختلاف والانتقاد، بل أصبح يمس سمعتي وسلامتي الجسدية".
وأعلنت البرلمانية الاتحادية، عن لجوءها للقضاء لإنصافها وحمايتها من هذه الانحرافات، "أعلن للجميع أني وضعت شكاية لدى وكيل الملك في حق بعض الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي بالإضافة إلى أحد المواقع الإلكترونية، والتي لا تتوانى في توجيه كل أنواع السب والشتم والقذف إلى شخصي وبشكل متكرر ومتعمد.."، تقول رحاب، مضيفة أن لجوءها للمسطرة القضائية "هو رغبة أكيدة في تفنيد كل الادعاءات والمغالطات التي يتم الترويج لها، وهو كذلك سعي نحو الإنصاف الشخصي والجماعي، باعتباري عضوا في مؤسسة سياسية، ضد كل حملات القذف والسب والتشهير التي أتعرض لها".