الأحد 16 يونيو 2019
خارج الحدود

بن فليس: الشعب الجزائري ينبغي أن يحسم مساره عبر إنتخابات شفافة ونزيهة

بن فليس: الشعب الجزائري ينبغي أن يحسم مساره عبر إنتخابات شفافة ونزيهة علي بن فليس
أفاد صدر موثوق من مدينة وهران الجزائرية،  أن علي بن فليس رئيس حزب طلائع الحريات، كشف خلال ندوة صحافية بـ" منتدى جريدة ليبرتي" عقدت اليوم الأربعاء 6 مارس 2019، أنه مع الحوار التوافقي، ولن يقبل بالإساءة بالجزائر وجعلها مسخرة بين الدول، و أن الجزائر في وضع جد صعب، والشعب ينبغي أن يحسم مساره عبر إنتخابات شفافة ونزيهة، مشيرا إلى أن الشعب وحده من يقرر استحداث مجلس تأسيسي أو الاحتكام إلى تشريعيات أو رئاسيات.
وأضاف بن فليس  أنه لا يريد تكرار ما فعله المعمّر الفرنسي قديما في الجزائر لأن خروج الشعب إلى الشارع جاء من أجل عقد إجتماعي وعهد جديد ومشروع....   
و في موضوع ذي صلة، أفاد  ذات المصدر للجريدة ، أن الجيش  استقدم ميلشيات من البوليساريو و ثم إلباسهم الزي الوظيفي للشرطة الجزائرية لقمع المتظاهرين، وذلك  بعد إعلان الجيش تدخله لقمع المحتجين والمحتجات الجزائريات ضد العهدة الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة المنتهية ولايته، ورفض قوات الشرطة قمع الاحتجاجات الشعبية بالجزائر، وحسب ذات المصدر فأن عناصر  هذه الميلشات ثم  الإتيان  بهم  من ثكنة غرب الجزائر على متن  من حافلات عسكرية،  وتم  تزويدها  بالذخيرة الحية  تحسبا لأي انفلات أمني، قد تقود البلاد إلى حرب مدنية مثل ما جرى سنة 1992.