الخميس 20 يونيو 2019
فن وثقافة

مهرجان المواهب الشابة المتمدرسة للغناء والموسيقى بجهة مراكش تنتقي فناني المستقبل

مهرجان المواهب الشابة المتمدرسة للغناء والموسيقى بجهة مراكش تنتقي فناني المستقبل احتكم فريق العمل إلى شبكة تنقيط متفق على متغيراتها ومحتواها
استعدادا لمحطتين فنيتين من الأهمية بمكان بجهة مراكش ـ آسفي، وهما على التوالي: الدورة الأولى للمهرجان الوطني للموسيقى والتربية، الذي تشرف عليه الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، والدورة التاسعة لمهرجان المواهب الشابة المتمدرسة للموسيقى والغناء، التي تشرف عليها جمعية الأطلس الكبير، انطلقت صباح يوم  أمس الأربعاء 20 فبراير 2019 بزيارة لإقليم الصويرة عملية انتقاء الأصوات الفردية والجماعية في أصناف : العزف الآلي، الغناء الغربي والغناء المغربي والعربي. 
وقد تكون فريق العمل المشرف على هاته العملية من  : صلاح أيت السي الطاهر عن الأكاديمية ، عبد الغني زريكم عن جمعية الأطلس الكبير؛ و ضمت لجنة التحكيم الأساتذة : ياسن الرازي وعز الدين دياني عن مؤسسة الإبداع الفني والأدبي، أنس الملحوني عن ثانوية أحمد شوقي الإعدادية.
وبقاعة العروض التابعة للثانوية التأهيلية أكنسوس، حج أكثر من 60 طفلا وشابا مشاركين في المسابقة الفنية وممثلين لثلة من المؤسسات التعليمية من المستوى الابتدائي حتى الجامعي، وهي مؤسسات تنتمي بكاملها لتراب إقليم الصويرة
وفي هذا السياق، توزع المشاركون إلى مجموعتين كوراليتين، أما الباقي فتنوعت مشاركته ما بين عزف وغناء فردي.
وبعد مداولة ونقاش، احتكم فريق العمل إلى شبكة تنقيط متفق على متغيراتها ومحتواها، أسفرت النتيجة النهائية على الأسماء الممثلة لإقليم الصويرة، والتي ستشارك في المسابقة الجهوية يوم الأحد 17 مارس 2019 بالمسرح الملكي بمراكش :
على مستوى العزف الآلي، فقد تم اختيار، آية أكدام عن مدرسة دار الذهب الابتدائية؛ وسعد المازوني عن الثانوية التأهيلية، وأكنسوس يونس الكادي، عن مدرسة المزرعة؛ وأخيرا رضى كامل عن الثانوية التأهيلية أكنسوس.
أما على مستوى الغناء الغربي، فقد تم اختيار : فاطمة الزهراء سطار عن كلية الحقوق؛ و رضى الغزواني عن الثانوية التأهيلية أكنسوس؛ وشروق فنشتاين عن مدرسة المزرعة.
أما على مستوى الغناء العربي، فقد تم اختيار ما يلي :بنور توفيق عن الثانوية التأهيلية أكنسوس؛ أميمة معية عن الثانوية التأهيلية أكنسوس؛عماد باحْزم عن مؤسسة محمد السادس الإعدادية؛هناء أوبلعيد عن الثانوية التأهيلية أكنسوس.
أما بالنسبة لمسابقة المجموعات الصوتية المتبارية، فقد وقع الاختيار على مجموعة كورال أندلسيات مدارس موكادور التي يشرف عليها الفنان محمد الصديقي.