الخميس 17 أكتوبر 2019
خارج الحدود

سيد الإليزيه يواصل دعوة المحتجين لنقاش وطني..

سيد الإليزيه يواصل دعوة المحتجين لنقاش وطني.. الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ومن إحدى ساحات الاحتجاج الأصفر

أفاد مصدر رسمي فرنسي اليوم الأحد 13 يناير 2019، أن الرئيس ايمانويل ماكرون سيوجه الاثنين رسالة إلى الفرنسيين يدعوهم فيها إلى المشاركة في نقاش وطني كبير يتيح الخروج من الأزمة التي تسبب بها تحرك "السترات الصفر" منذ نحو شهرين.

وقال وزير العلاقات مع البرلمان مارك فسنو اليوم "أنا واثق بأن الرئيس سيطرح ما يكفل عودة الحوار" خلال هذا النقاش "الفريد في التاريخ الفرنسي".

ويتحدر ناشطو "السترات الصفر" من طبقات شعبية ومتوسطة نزلوا الى الشارع للتنديد بسياسات الحكومة المالية والاجتماعية.

وقد تمكنوا السبت من حشد 84 ألف شخص في كل انحاء فرنسا، مقابل نحو خمسين ألفا الاسبوع الذي سبقه، بحسب وزارة الداخلية.

وكان ماكرون وعد بهذا النقاش في شهر دجنبر الماضي، لدى إعلانه إجراءات عدة تجاوبا مع تحرك "السترات الصفر".

ويريد ماكرون من رسالته هذه دعوة الفرنسيين إلى الاستفادة من فرصة الحوار، وقرر التوجه الثلاثاء إلى منطقة النورماندي في غرب البلاد في إطار إطلاق هذا النقاش، وهناك نقاط أربع سيتركز النقاش عليها : القدرة الشرائية، الضرائب، الديموقراطية والبيئة.