الجمعة 22 مارس 2019
مشاهير

هكذا تسلقت المغربية بشرى بايبانو أعلى قمم القارات السبع

هكذا تسلقت المغربية بشرى بايبانو أعلى قمم القارات السبع بشرى بايبانو
لأول مرة في تاريخ المغرب، تمكنت المتسلقة المغربية بشرى بايبانو من رفع العلم المغربي في أعلى قمة لكل من القارات السبع.وهكذا تنضاف بشرى بايبانو الى قائمة ''SevenSummiters'' التي تضم أقل من 400 شخص في نسخة ''ميسنر".
وقالت المتسلقة المغربية، على هامش الندوة الصحفية التي نظمت يوم 10 يناير 2019 بفندق موكادور بالدار البيضاء، إن تنفيذ مشروع القمم السبع هو هدف أي متسلق جبال. اليوم، أنا فخورة على نحو مضاعف: أولاً لأنني تمكنت من تسلق أعلى قمة في القارات السبع، وثانياً وكأول متسلق مغربي فعل ذلك.
وقد تمكنت المتسلقة المغربية من الوصول، في 16 دجنبر 2018، إلى أعلى قمة في القطب الجنوبي: Mt Vinson 4892m. وبالتالي تصبح بشرى بايبانو أول شخص في المغرب يحقق تحدي قمم العالم السبع.
في هذه المرحلة الأخيرة من التحدي، غادرت بشرى يوم 2 دجنبر بونتا أريناس، المدينة الواقعة في أقصى الجنوب في تشيلي، ومن هناك استقلت طائرة أخرى للوصول إلى الاتحاد الجليدي في أنتاركتيكا ثم طائرة صغيرة إلى المخيم الرئيسي على علو 2100م. في هذه المغامرة الاستثنائية، كانت بشرى في مجموعة مكونة من أربع نساء من أربع دول: المغرب، الهند، كندا والنرويج. في حين استغرقت الرحلة 3 أسابيع في ظروف مناخية سيئة مع رياح عاتية وبرد شديد.
"يسعدني العودة إلى المغرب بعد رفع علم المغرب في فنسون. أشجع متسلقي الجبال الهواة على مواجهة تحدي القمم السبع. تمثل هذه التسلق تحديا رياضيا خطيرا، ولكن أيضا مغامرة استثنائية في جميع أنحاء العالم'' تقول بشرى بايبانو.
وكان الوصول إلى كل من القمم السبعة تحديًا لبشرى : كليمنجارو في أفريقيا (2011) ، إلبروس في أوروبا (2012) ، أكونكاجوا في أمريكا الجنوبية (2014) ، جبل ماكينلي في أمريكا الشمالية (2014)، كارستنز في أقنوسيا(2015)، ايفريست في آسيا(2017) وأخيرا فانسون فأنتاركتيكا (2018).