الجمعة 22 مارس 2019
سياسة

سعيد جعفر : عودة المرشد العام بنكيران للإفتاء في"قضية ماء العينين"!

سعيد جعفر : عودة المرشد العام بنكيران للإفتاء في"قضية ماء العينين"! ماء العينين، تتوسط، سعيد جعفر، و عبد الإله بنكيران( يسارا)
تدوينة الفجر، التي أطلقتها سيدة " الطاحونة الحمراء" البرلمانية أمينة ماء العينين على صفحتها الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك وهي تقر بصورها، فاجأت الجميع. نظرا للاعترافات الضمنية التي وردت في التدوينة، فضلا عن الإنقلاب الذي أحدثه " الزعيم بنكيران"، في شعار اللباس الشرعي. قول صاحب فتوى " إيوا من بعد؟ أن أنزع الحجاب في الخارج أو أرتديه هنا، فهذا شغلي واللي امزوجني ومعجبوش يطلقني..".
اعتبر من خلاله سعيد جعفر، أن " المفتي" بن كيران قد نصب نفسه " مرشد عام " وسط حزب البيجيدي. وتعميما للاستفادة تتقسام " أنفاس بريس" تدوينة سعيد جعفر، عضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.
"يبدو أن السيد عبد الإله بنكيران مستمر في تنصيب نفسه ك"مرشد عام" لعضوات وأعضاء العدالة والتنمية تنظيما وسلوكا، وهو الموقع الذي يجعل الحكومة وقراراتها حتى، محكومة بتصور كلياني عندما يترأسه حزبه.
ويبدو مسار بحث السيدة آمنة ماء العينين، بعد تسرب صورها، قامت به السيدة آمنة ماء العينين بنزع حجابها في العاصمة الفرنسية باريس أكثر من سلوك فردي يدخل في باب الحريات الشخصية كما يحاول كثيرون تبرير ذلك.
سلوك السيدة آمنة ماء العينين مضر كثيرا للبيجيدي لأنه أصاب عمق الرأسمال الإنتخابي للحزب ممثلا في "التجارة بالدين ورموزه" عبر إدعاء الأخلاقوية والطهرانية.
و يبدو أن الأمر فعلا ضر بصورة الحزب بدليل صدور بيانين تضامنيين من الفريق النيابي بمجلس النواب والأمانة العامة للحزب بالإضافة إلى مئات رسائل التضامن".