الأربعاء 12 ديسمبر 2018
مجتمع

العيون: مدير مدرسة يطرد طفلا توحديا!

العيون: مدير مدرسة يطرد طفلا توحديا! سعيد أمزازي، وزير التربية والتعليم
أقدم مدير مدرسة عمومية بمدينة العيون على طرد طفل توحدي شفهيا بدون أي وثيقة في تجاوز صارخ لحقوق الأطفال ذوي الإعاقة في التعليم العمومي إسوة بباقي الأطفال.
وحسب المراسلة التي وجهتها جمعية أباء وأمهات الأطفال التوحديين لخدمة الإدماج بالعيون (عضو تحالف الجمعيات العاملة في مجال إعاقة التوحد بالمغرب) إلى مدير مدرسة يعقوب المنصور الابتدائية، "وبناء على شهادة أم الطفل محمد فاضل الدرقاوي المسجل بهذه المدرسة المستوى الأول ابتدائي، فإنكم - أي مدير المدرسة - أخبرتموها شفاهيا بأن ابنها لا يمكنه متابعة دراسته لأنه يعاني من إعاقة ذهنية وطلبتم منها الاحتفاظ به بالمنزل حتى تفصل المديرية الإقليمية في شأنه".
وهذا القرار حسب مراسلة الجمعية، التي تتوفر "أنفاس بريس" على نسخة منها، غير مبني على تقرير المجلس المختص بمعية خبراء التربية والصحة، ناهيك عن مخالفته لدستور المملكة وللقوانين الدولية التي صادق عليها المغرب، أضف إلى ذلك إرهاق أم الطفل بكثرة الذهاب والإياب للمدرسة دون حصولها على جواب مقنع.
وطالبت جمعية أباء وأمهات الأطفال التوحديين لخدمة الإدماج من مدير مدرسة يعقوب المنصور الابتدائية تصحيح الأمور بالسماح للمعني بالأمر بمتابعة الدراسة وتمتيعه بالشروط التيسيرية المقررة وطنيا حسب مذكرات وزارة التربية الوطنية أو تبرير هذا القرار كتابة لمسؤولي المدير، تسلم نسخة منه لأولياء الأمور.