الثلاثاء 16 يوليو 2019
سياسة

في ندوة الرباط الدولية حول الإرهاب: باحث مصري يقصف "قناة الجزيرة" ويدين من يمولها

في ندوة الرباط الدولية حول الإرهاب: باحث مصري يقصف "قناة الجزيرة" ويدين من يمولها الباحث المصري ناصر الجيلالي

قال الباحث المصري، ناصر الجيلالي، المتخصص في الإرهاب والجماعات المتطرفة، على هامش ندوة الرباط الدولية حول التهديدات الإرهابية والتحديات الأمنية، أنه لولا الإعلام الواسع الانتشار لما تعرف الناس على كثير من المواقف والوجوه المتطرفة، مشيرا بشكل مباشر إلى قناة الجزيرة في قطر.

وفي تحليله لارتباط الإعلام بارتفاع موجة التطرف في المنطقة العربية، تساءل الباحث المصري، في مداخلته يوم الخميس 7 نونبر 2018، أمام باحثين وديبلوماسيين أجانب معتمدين بالرباط، أن عملية انتشار الأفكار المتطرفة وعملية التعرف على كثير من الوجوه المتطرفة وعلى عملياتها الميدانية، ابتدأ مع قناة الجزيرة بالأساس، والتي كانت قناة شعبية قبل أن تصبح قناة تثير القلاقل الفكرية والتشويش العقدي؛ مطالبا بإدخال توصية في نهاية الندوة تتعلق بإدانة تصرفات القناة المذكورة ومن يمولها.

كما تناول في مداخلته، في الجلسة الثانية من الندوة، دور شبكات التواصل الاجتماعي بكافة أنواعها كأوعية إعلامية تواصلية لتجنيد الارهابيين وبث ثقافة التطرف ورفض المختلف دينيا.

وقد تبنى التقرير التركيبي الذي تلاه في ختام الندوة الأستاذ الموساوي العجلاوي، عضو مركز إفريقيا والشرق الأوسط المنظم لهذه الندوة، توصية من أجل أن يكون الإعلام بعيدا عن التهييج الديني المتطرف الذي يقود إلى العنف باعتبار أن الإعلام أصبح سلاحا فتاكا في يد جماعات غير منصاعة للإجماع ولقيم العيش المشترك والاستقرار.