الأربعاء 14 نوفمبر 2018
مجتمع

حزب الطليعة يطالب بمحاسبة حقيقية للمسؤولين عن حادث بوقنادل

حزب الطليعة يطالب بمحاسبة حقيقية للمسؤولين عن حادث بوقنادل من مخلفات حادث قطار بوقنادل

طالبت الكتابة الوطنية لحزب الطليعة بالتعجيل بنتائج تحقيق قضائي شامل لكشف ملابسات الحادث المأساوي وتحديد المسؤوليات وما يترتب عليها من محاسبة. وذلك إثر انقلاب قطار المسافرين بمنطقة سيدي بو القنادل، والذي ذهب ضحيته عدد كبير من المواطنات والمواطنين، بين قتلى ومصابين بجروح وكسور منها البالغة الخطورة.

جاء ذلك عقب اجتماع حزبي، وطالب البلاغ الذي توصلت جريدة "أنفاس بريس"، بنسخة منه، بأن لا يكون مصير هذا التحقيق هو التبخر في مكاتب النيابة العامة وقضاة التحقيق.

كما أعلن البلاغ التشبث بتدقيق المسؤوليات على أعلى مستوى إدارة المكتب الوطني للسكك الحديدية والمستوى الوزاري للحكومة حول المسؤولية في تردي خدمات النقل السككي وتَرَهُّلِ بنياته التحتية وإهمال صيانته وشكاوي المواطنات والمواطنين، في مقابل إغداق الإنفاق على الخط السريع  TGVوعلى سياسة التبذير في مظاهر لا تجدي نفعا للصالح العام وغياب التخطيط لتطوير البنيات المتعلقة بالسلامة والنجاعة.

محذرا حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بشدة من محاولة حل إشكالات سوء تدبير قطاع النقل، والإخلال بالمسؤولية وغياب المراقبة والتنصل من الخدمات الاجتماعية نهائيا، باللجوء إلى تفويت وخوصصة قطاعات حيوية للشعب المغربي، من قبيل المكتب الوطني للسكك الحديدية والمطارات.