الخميس 15 نوفمبر 2018
مجتمع

الدروش: فاجعة بولقنادل درس لـ لخليع الذي اهتم بواجهة المحطات والحجر ونسي سلامة البشر

الدروش: فاجعة بولقنادل درس لـ لخليع الذي اهتم بواجهة المحطات والحجر ونسي سلامة البشر لخليع، الدروش، وعمارة

على خلفية فاجعة القطار الذي زاغ عن سكته بضواحي مدينة سلا وبالضبط ببوقنادل مخلفا عدة ضحايا من قتلى ومصابين، صرح عزيز الدروش القيادي بحزب التقدم الإشتراكية لـ"أنفاس بريس"، أن هذا الحادث المؤلم والخطير غير مقبول بالنظر إلى حصيلته الثقيلة والمؤلمة.

وأضاف الدروش بأنه يحمل هنا المسؤولية السياسية والأخلاقية لكل من وزير التجهيز والنقل عبد القادر عمارة والمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية ربيع لخليع، مؤكدا على أن يبادر المسؤولان فورا بتقديم الإستقالة أو إقالتهما، في انتظار نتائج التحقيق، لأن أرواح المغاربة ليست بالرخيصة، فالحق في الحياة منصوص عليه دستوريا ولن يقبل الشعب المغربي بالعبث بحياة المواطنين بهذا الشكل المرعب من دون مسؤولية ومن دون مراقبة كذلك.

وطالب القيادي بحزب "الكتاب" بتفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة و عدم الإفلات من العقاب ووضع حد لمثل هذه الحالات المؤسفة، معتبرا في نفس الوقت أن الفاجعة تشكل في حد ذاتها درسا "لمول تران لخليع" الذي أعطى اهتمامه بشكل أولوي لتلميع واجهات المحطات بالزجاج والحجر ونسي حفظ سلامة البشر!