الأحد 23 سبتمبر 2018
جرائم

"نيران صديقة" تكاد تزهق روح شرطي في العيون

"نيران صديقة" تكاد تزهق روح شرطي في العيون صورة أرشيفية
هل يحتاج حملة السلاح لمزيد من الدروس التوجيهية في كيفية تنظيف مسدساتهم؟
السؤال يجد مشروعيته من خلال الحادث المأسوف الذي وقع عصر يومه الأربعاء 5 شتنبر 2018، بمقر ولاية أمن العيون، إذ بينما كان شرطي ينظف مسدسه كالمعتاد، خرجت منه رصاصة استقرت في جسد زميل له كان بجانبه، على مستوى الكتف، ولولا الألطاف الإلهية لتسببت الحادثة في إزهاق روحه. 
يذكر أن هذا الحادث يعد الثاني في أقل من أسبوعين، بعد أن أصيب دركي في فاس برصاصة قاتلة انطلقت من مسدسه خلال عملية التنظيف، وهو ما يتطلب المزيد من الحيطة والحذر..