السبت 17 نوفمبر 2018
مشاهير

انسحاب المحامي الفرنسي إريك ديبون موريتي من هيأة دفاع لمجرد

انسحاب المحامي الفرنسي إريك ديبون موريتي من هيأة دفاع لمجرد المحامي الفرنسي إريك ديبون موريتي والفنان سعد لمجرد

انسحب المحامي الفرنسي إريك ديبون موريتي، من هيأة دفاع الفنان سعد لمجرد، بعد أن تولى المهمة خلال متابعته بتهمة محاولة الاغتصاب التي وجهتها له الفتاة الفرنسية لورا بريول.

وأفادت تقارير إعلامية أن ديبون انسحب من هيئة دفاع لمجرد دون أن يقدم تبريرات وافية بخصوص قراره، مضيفة أن المحامي “جون مارك دفيدا” هو من يتولى مهمة الدفاع عن هذا الأخير في قضيته الجديدة.

وأردف موريتي الذي تابع قضية لمجرد الأولى ضد الفتاة الفرنسية لورا بريول، وفق المصادر ذاتها، أن محاماة لمجرد طالت كثيرا، بالمقارنة مع قضايا أخرى مشابهة، في حين أشار إلى أن المحامي الوحيد للمجرد الآن هو جو مارك فديدا.

وكان قاضي التحقيقات الفرنسي، أمر مساء أول أمس الثلاثاء بإطلاق سراح لمجرد بكفالة مالية قدرت بـ150 ألف أورو، أي أزيد من 160 مليون سنتيم، حسب تصريح محامي سعد لمجرد الفرنسي جون مارك دفيدا، لأحد المواقع الفرنسية.