الأحد 18 نوفمبر 2018
خارج الحدود

اعتقال الشيخ سفر الحوالي  بعد اصدار كتاب "المسلمون والحضارة الغربية " وجه فيه النصح لآل سعود !!؟

اعتقال الشيخ سفر الحوالي  بعد اصدار كتاب "المسلمون والحضارة الغربية " وجه فيه النصح لآل سعود !!؟ الشيخ سفر الحوالي 

أثار كتاب  للمفكر الإسلامي السعودي الشيخ  المعروف "سفر الحوالي"  بعنوان :المسلمون والحضارة الغربية  جدلا كبيرا داخل الديار السعودية  وذلك  بعدما  تطرق  فيه لأبرز  القضايا المعاصرة  التي  تشهدها  المنطقة  بأسلوب نقدي 

وحسب ما تم تداوله  من مصادر متطابقة   حول   الكتاب المثير    فقد تحدث  الحوالي (68 عاما) في "المسلمون والحضارة الغربية"  عن المليارات التي أنفقتها السعودية ودول الخليج على الولايات المتحدة خلال زيارة دونالد ترامب إلى الرياض منتصف العام الماضي. 
و انتهز الحوالي الفرصة  ليبعث رسائل لاذعة   في كتابه هي عبارة  عن  ثلاثة نصائح إلى العلماء والدعاة، والعائلة الحاكمة السعودية. وكتب في إطار  نصحه  لهذه الأخيرة   : "السياسة الحكيمة تقتضي الوقوف مع القوة الصاعدة التي لها مستقبل، وليس القوة الآخذة في الأفول، وكل ناظر في أحوال العالم يقول إن المستقبل للإسلام، وأن أميركا آخذة في الأفول والتراجع".
وأضاف أيضا  "السياسة الحكيمة تستلزم الدخول في حرب مضمونة النتائج وليس المغامرة في حرب خاسرة".

وكان من الطبيعي  أن يحدث الكتاب رجة   في الوسط السياسي والإعلامي   السعودي  ويثير   الكثير من الجدل في مواقع التواصل الإجتماعي  ، و ذكرت ا لمصادر    بانه"تأكد  اعتقال  الشيخ سفر الحوالي واثنين من أبنائه هما عبد الرحمن وعبدالله، بطريقة مسيئة  بعد أيام قليلة من إصداره الكتاب. وذلك  بسبب ما وصفه أحد المتتبعين  "بضع كلمات لم تتحمل السلطات السعودية  الاستماع إليها"