الخميس 20 سبتمبر 2018
رياضة

هل يفعلها ميسي و يحمل منتخب "التانغو" إلى ربع نهاية كأس العالم؟

هل يفعلها ميسي و يحمل منتخب "التانغو" إلى ربع نهاية كأس العالم؟ النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي

 

يصطدم المنتخب الأرجنتيني بنظيره الفرنسي، اليوم السبت 30 يونيو 2018، في إحدى أقوى مباريات الدور ثمن النهائي من منافسات مونديال روسيا.

ويسلط الضوء على المواجهات الثنائية بين نجوم المنتخبات في سلسلة من الحلقات بعنوان "وجهًا لوجه" منذ الآن وحتى نهاية البطولة.

ومن المتوقع أن يشهد لقاء اليوم مواجهة ثنائية قوية بين ليونيل ميسي، نجم برشلونة والأرجنتين، ونجولو كانتي، لاعب الوسط الدفاعي بتشيلسي وفرنسا.

وانتفض ميسي في المباراة الأخيرة بدور المجموعات أمام نيجيريا، حيث سجل أول أهدافه في البطولة ليساهم في عبور التانجو للدور الثاني.

بينما لعب كانتي دورًا بارزًا في عدم استقبال شباك فرنسا سوى هدف واحد خلال دور المجموعات، والذي جاء من ركلة جزاء أمام أستراليا، بفضل مجهوده الكبير في إفساد الهجمات بوسط الملعب.

وخاض ميسي وكانتي المباريات الثلاثة كأساسيين ولم يتم استبدالهما، حيث كان نجم تشيلسي حاضرًا بتشكيلة الديوك أمام الدنمارك في الجولة الأخيرة من دور المجموعات رغم إجراء تغييرات عديدة.

ويأمل ميسي، في التفوق على كانتي مجددًا بعدما تغلب عليه مع فريقه برشلونة خلال ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بالموسم المنصرم.

ونجح ميسي في تسجيل 3 أهداف وصناعة آخر خلال مباراتي الذهاب والإياب أمام تشيلسي.