الجمعة 21 سبتمبر 2018
رياضة

بعد 656 مباراة قائد يوفنتوس بوفون يودع "اليوفي" بالدموع

بعد 656 مباراة قائد يوفنتوس بوفون يودع "اليوفي" بالدموع جيانلويجي بوفون أثناء توديعه لكرة القدم في الملاعب الدولية

هي آخر مباراة له سيتصدى لعدم دخول الكرة إلى شباكه.. جيانلويجي بوفون، حارس وقائد يوفنتوس المخضرم، يودع جماهير بطل دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بالدموع أثناء الفوز 2-1 على ضيفه فيرونا الذي هبط من المسابقة لينهي 17 موسما قضاها مع الفريق، وذلك يوم السبت 19 ماي 2018.

وكان الفريق القادم من تورينو، الذي حسم لقبه السابع على التوالي للدوري الأسبوع الماضي، متقدما 2-صفر عندما خرج بوفون بعد مرور ساعة من البداية ما يعني أن الحارس الإيطالي شارك في 656 مباراة في كافة المسابقات مع فريقه.

ووسط المشاعر والعناق والدموع رفع بوفون (40 عاما)، الذي انضم إلى يوفنتوس من بارما عام 2001، كأس الدوري الذي تسلمه النادي في الملعب عقب المباراة.

ومنح الحارس الفائز بكأس العالم 2006، الذي يمكن أن يكون أحد أعظم حراس المرمى في تاريخ اللعبة، شارة القيادة إلى زميله لاعب الوسط كلاوديو ماركيسيو، وبعدها احتضن العديد من زملائه ولاعبي المنافس أثناء خروجه من الملعب والدموع في عينيه وسط حفاوة بالغة من الجماهير.