الخميس 15 نوفمبر 2018
اقتصاد

منتجو التمر ينتخبون ممثليهم بالفيدرالية المغربية بحضور مفوضين قضائيين

منتجو التمر ينتخبون ممثليهم بالفيدرالية المغربية بحضور مفوضين قضائيين صورة من الأرشيف

في إطار تفعيل القانون رقم03-12/2012 المتعلق بالهيئات البيمهنية للفلاحة والصيد البحري والقرارات الوزارية  المواكبة له  المتعلقة بالفيدرالية البيمهنية المغربية للتمر. وتفعيلا لمحضر تأسيس الفيدرالية بزاكورة، تم يوم الأحد 25 مارس 2018، بمدينة زاكورة، انتخاب ممثلي المنتجين بالجمع العام للفدرالية البيمهنية المغربية للتمر، المزمع عقده يوم 5 أبريل المقبل بمدينة الرباط. وقد حضر الاجتماع كافة أعضاء المجلس الإداري للفيدرالية المشكل من 21 عضوا، كما حضر اللقاء، إضافة إلى المدير الجهوي لمكتب الاستثمار الفلاحي بورزازات، ممثل الغرفة الفلاحية  لجهة درعة تافيلالت  وأطر المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي  لورزازات.

وقد تم انتخاب 8 أعضاء كممثلين لـ 4 جهات المنتجة للتمر بالمغرب (جهة درعة تافيلالت وجهة سوس ماسة وجهة كلميم واد نون والجهة الشرقية) بالمجلس الإداري للفيدرالية البيمهنية المنتجة للتمر بالمغرب وهم: محمد العربي لبيض وبوبكر اليديب وعبد السلام عبو واحمد الطالبي واسو احمد وابراهيم الزيتوني وعرباوي عبد الرحمان والحسين شمس الدين.

وفي تصريح لـ "أنفاس بريس" أكد أحد المنتدبين للمجلس الإداري أن من أسماهم بـ "لوبي المستثمرين والمسوقين للتمر بالفيدرالية" قاموا بإنزال كبير أثناء الجمع العام من أجل الحصول على الأغلبية داخل المجلس الإداري، وبالتالي الفوز بالرئاسة. حيث عمدوا، يقول المصدر نفسه، إلى محاولة إقصاء كافة المنتجين الذين يتشكلون في معظمهم من الفلاحين البسطاء، وبالتالي تحويلهم إلى مجرد أصوات وأرقام داخل الفيدرالية البيمهنية. إلا ان محاولاتهم باءت بالفشل، يضيف المصدر، حيث لجأ المنتجون إلى إحضار مفوضين قضائيين أنجزا محضرا تضمن كافة أشغال الجمع العام.

وفي نفس السياق ناشد منتجو التمر بالمغرب وزير الفلاحة بالحرص على أن تمر انتخابات المكتب المسير للفيدرالية البيمهنية في أجواء تطبعها الشفافية والنزاهة .