الخميس 13 ديسمبر 2018
سياسة

سفيرة الاتحاد الاوروبي "كلوديا وايدلي" تؤكد على العلاقة المتميزة مع الرباط

سفيرة الاتحاد الاوروبي "كلوديا وايدلي" تؤكد على العلاقة المتميزة مع الرباط الحبيب المالكي ، وكلوديا وايدلي، السفيرة الجديدة لبعثة الاتحاد الأوروبي بالرباط
أكد بلاغ مجلس النواب،تتوفر " أنفاس بريس " على نسخة منه، أن رئيس المجلس الحبيب المالكي قد استقبل يومه الجمعة 12 يناير 2018 بمقر المجلس، Claudia WIEDEY السفيرة الجديدة لبعثة الاتحاد الأوروبي بالرباط. وأفاد ذات البلاغ أن "كلوديا وايدلي" قد أكدت من جانبها على أن الاتحاد الأوروبي "يولي أهمية كبيرة لعلاقاته مع المملكة المغربية، وأن الجانبين تجمعهما شراكة تمتد لفترة طويلة" مسجلة في سياق حديثها بأن "المغرب قطع أشواطا كبيرة في التنميةعلى أساس الإصلاح المنتظم، وعلى جميع المستويات". وأوضحت السفيرة أن برنامج التعاون بين الاتحاد الأوروبي ومجلس النواب في إطار التوأمة المؤسساتية، يعتبر " نموذجيا من حيث النتائج المحصل عليها، كما يتميز بكونه الأول من نوعه بين الاتحاد الأوروبي ومؤسسة برلمانية." واعتبرت " أن الاتحاد الأوروبي يثمن الشراكة مع مجلس النواب كمؤسسة دستورية تلعب دورا محوريا في مسار البناء الديمقراطي بالمملكة المغربية."
 وخلال ذات اللقاء أعرب رئيس مجلس النواب عن الشكر والتقدير لانخراط الاتحاد الأوروبي، عبر برنامج التعاون المؤسساتي، في دعم قدرات إدارة مجلس النواب المغربي لممارسة اختصاصاته، والتي تعززت وتوسعت بمقتضى دستور 2011، منوها بنجاح برنامج التعاون بين الجانبين للفترة 2016-2018. كما استعرض لحبيب المالكي رئيس مجلس النواب أهم مستجدات دستور 2011، والذي نص على توسيع اختصاصات المؤسسة التشريعية، والفصل بين السلط، واستقلال السلطة القضائية على الخصوص، وتثمين دور المجتمع المدني، وتكريس الديمقراطية التشاركية، وغيرها من الإصلاحات العميقة التي تستدعي مواكبة خاصة من مجلس النواب. هذا واتفق الجانبان على دراسة سبل تقييم تجربة التعاون 2016-2018، في أفق تسطير برنامج جديد للتعاون 2018-2020 يراعي خصوصيات المرحلة، وفقا للمستجدات الدستورية ولما تضمنه النظام الداخلي الجديد لمجلس النواب.