الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
موضة وجمال

وداعاً لمشكلة التعرق.. بمعرفتك تلك النصائح والأسرار

وداعاً لمشكلة التعرق.. بمعرفتك تلك النصائح والأسرار

4 ملايين غدة عرقية بالجسم تفرز لترات من العرق يومياً، مما قد يسبب مشكلة التعرق المفرط لدى البعض. هناك العديد من مزيلات رائحة العرق التي تغطي فقط رائحة العرق، على الجانب الآخر هناك مضادات التعرق التي تعتبر الحل الأمثل لمشكلة التعرق، ولكن اختيار المنتج المناسب يعتمد على المواد المكونة له ومدى فاعليتها، وكم سيستمر مفعولها عند الاستخدام.

أساسيات استخدام مضادات التعرق بفاعلية:

- يتواجد مضاد التعرق في عدة صور منها: البخاخ، والبلية الدوارة.

- تأكد من جفاف تحت الإبط قبل وضع مضاد التعرق حتى يتمكن من العمل على المسام ويغلق قنوات الغدد العرقية.

- إذا كانت منطقة تحت الإبط رطبة، بعد الاستحمام مثلاً، فإن مضاد التعرض يمتزج بالماء ويتساقط بعيداً عن الجلد بدلاً من عمله على الغدد العرقية.

- بعض مضادات التعرق يفضل استخدامها قبل النوم، نظراً لجفاف منطقة تحت الإبط، مما يسمح له بفترة 8 ساعات خالية من التعرق كافية لعمل المكونات الفعالة لمضادات التعرق.

ما هي مكونات مضاد التعرق؟

أما مضاد التعرق ومكوناته يخضع دائماً للرقابة المباشرة، ويجب على الشركات المصنعة التأكد من سلامة المكونات وصلاحيتها للاستخدام. كما يجب كتابة المكونات ومدى أمانها وفاعليتها على المنتج. وهذه هي المكونات الأساسية لمضاد التعرق التي تحتاجها لتتمتع بيوم رائع خالي من التعرق.

- أملاح الألومنيومAluminium salts: كلوريد الألومنيوم يوجد في أكثر المنتجات قوة وكفاءة، حيث يعمل كلوريد الألومنيوم على غلق قنوات الغدد العرقية، مما يقلل من إفراز العرق ورطوبة الجلد بشكل مؤقت. وكلما ازداد تركيز كلوريد الألومنيوم زادت كفاءة مضاد التعرق. يتم وضعه ليلاً قبل النوم، ويشطف بالماء صباحاً. إذا تم استخدامه على الوجه يجب تجنب منطقة العين، وعلى الرجال تجنب الحلاقة 24 ساعة قبل وبعد وضعه. وعكس ما هو منتشر من إشاعات، أكد مركز أبحاث السرطان بريطانية أنه منتج آمن ولا يسبب السرطان.

- البارابينParabens : نوع من المواد الحافظة يتم إضافتها على مستحضرات التجميل كوقاية من البكتيريا. ولكن معظم مضادات التعرق الحديثة خالية من البارابين. إذا كنت تفضل تجنب هذه المادة تجنب المنتجات التي تحتوي مكوناتها على مقطع "parabens" في نهايتها. هناك دراسة أجريت في بريطانيا تبرئ البارابين الموجود في مضادات التعرق من التسبب في سرطان الثدي عند امتصاص الجلد له.

- العطور: تستخدم غالباً في تركيب مضاد التعرق لتطمس رائحة العرق، كما يسبب العطر إحساس نفسي رائع بالنظافة والجمال. ورائحة مضاد التعرق هي أول ما يبحث عنه الفرد عند شراء مضاد التعرق، لذا يجب أن تكون الرائحة جذابة. ولكن إذا كنت تعاني من حساسية الجلد يفضل اختيار مضاد تعرق خالي من العطور.

- زيت مرطب: بدون إضافة نوع من المرطبات كالجليسرين أو الزيوت الطبيعية كزيت عباد الشمس، يكون المنتج جاف وقاس، لا يمكنه الانتشار بسهولة على الجلد. كما يساعد هذا الزيت المرطب مضاد التعرق من التساقط بمجرد أن يجف، مما يساعد على بقائه لمدة أطول.

- الكحول: مركبات الألومنيوم، والمكونات الأخرى غالباً ما يتم إذابتها في الكحول، حيث يجف الكحول سريعاً ويعطي شعورا بالبرودة عند وضعه على الجسم.

- بولى ايثيلين جليكول دايستراس: يوجد في العديد من مستحضرات التجميل، ومنها مضاد التعرق، ومهمة هذا المركب الأساسية جعل إزالة مضاد التعرق أسهل عند شطفه بالماء عند نهاية اليوم.

- مواد الدفع: يحتاج البخاخ إلى بعض المواد التي تعمل على دفع ورش مزيج المكونات للخارج، لذا يتم إضافة البيوتان أو الأيزوبيوتان أو البروبان. وأخيراً تذكر أن الأمر يستحق انتباه؛ فتخلصك من مشكلة التعرق وشعورك الدائم بالجفاف والنظافة يزيد من نشاطك وحيويتك وثقتك بذاتك، لذا احرص دائماً على اقتناء المنتج المناسب لك.