الأحد 3 مارس 2024
مجتمع

آلاف الأساتذة يخرجون من جديد إلى الشّارع في غضب الأربعاء.. وهذه مطالبهم

آلاف الأساتذة  يخرجون من جديد إلى الشّارع في غضب الأربعاء.. وهذه مطالبهم مشاهد من الوقفة الاحتجاجية
احتشد آلاف الأساتذة في وقفات ومسيرات غضب الأربعاء 29 نونبر 2023  أمام الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية بعدد من عمالات وأقاليم المغرب، احتجاجا على صمت الوزير شكيب بنموسى على مطالب طال انتظارها، وتعطلت على إثرها المدارس لنحو ستة أسابيع.ورفع الأساتذة شعارات تطالب برحيل الوزير بنموسى ومعها الحكومة التي فشلت في تدبير هذا الملف، الذي أهدار ملايين ساعات العمل والدراسة، زاد من لهيبه مباشرة الوزارة لاقتطاعات طالت رواتبهم خلال أجور شهر نونبر الجاري.           
 
وعلى الرغم من خروج الحكومة بتطمينات من كونها ستباشر الحوار يوم غد الخميس 30 نونبر 2023 وحتى يوم 15 يناير من العام المقبل، و"تجميد" النظام الأساسي الجديد الخاص يبموظفي وزارة التربية الوطنية، غير أن الأساتذة يرفضون ذلك ويطالبون بالسحب الفوري للنظام الأساسي وإسقاطه، مع الزيادة في الأجور، وإلغاء العقوبات الثقيلة والمرهقة في حق الأساتذة التي أقرها النظام الجديد الذي ما يزال معمولا به في القطاع.