الخميس 20 يناير 2022
فن وثقافة

آسفي تحتضن مهرجان العيطة من 21 إلى 24 غشت

آسفي تحتضن مهرجان العيطة من 21 إلى 24 غشت

 تحتضن مدينة آسفي، من 21 إلى 24 غشت الجاري، فعاليات  الدورة الثالثة عشر للمهرجان الوطني لفن العيطة، الذي ينظم تحت الرعاية الملكية ، بشراكة بين وزارة الثقافة وولاية جهة دكالة عبدة وبدعم المجلسين الحضري  والإقليمي.
وتسعى هذه الدورة، حسب الورقة التقديمية للمنظمين، إلى تقديم طابق فني متنوع من  خلال سهرات موسيقية تشارك في إحيائها أسماء لامعة من شيوخ وشيخيات فن العيطة من  حوالي 20 فرقة تمثل مختلف جهات المملكة، بهدف خلق فضاء للتواصل والتلاقح الفني بين  رواد وممارسي وعشاق هذا اللون الغنائي الشعبي.

وأشارت الورقة التقديمية إلى أن هذا المهرجان يعد مناسبة للانكباب على تحليل  وتدارس مختلف الجوانب المرتبطة بفن العيطة من زوايا أكاديمية وعلمية باعتبارها  تراثا لاماديا وفرصة كذلك لتكريم عدد من رواد هذا النمط من الفنون الغنائية.
ويتضمن برنامج الدورة 13 لمهرجان العيطة، الذي سيفتتح بقاعة المسرح بمدينة  الفنون والثقافة، سهرات فنية بساحة الاستقلال يشارك أمسيتها الأولى كل من فرقة  اولاد بنعكيدة، ومجموعة العروسي بمشاركة الفنانة الزاز، ومجموعة تكاده، وسهيل  البيضاوي، وبنفس الساحة تقدم كل من فرقة الرواسي وساطصا (العيطة الملالية) وسعاد  البيضاوية وعبد العزيز الستاتي باقة من أغانيهم الشعبية، في سهرة الأمسية الثالثة.
ويتابع الجمهور في السهرة الثالثة بساحة الاستقلال عروضا غنائية متنوعة تؤديها  فرقة الخبشة (العيطة الحوزية)، وفرقة عابدين، وفرقة العربي لشهب واولاد البوعزاوي  .
وفي الأمسية الرابعة لهذه الدورة تتناوب، على منصة ساحة مولاي يوسف، فرقة  الضاحي حسن وداهمو وسعيد لخريبكي وفرقة عبد الرحيم مرزوك (العيطة الزعرية) ولد  الحوات.
وستتميز أمسية الافتتاح، التي ستقام يوم الخميس القادم على الساعة السابعة مساء  بمدينة الثقافة والفنون، بتقديم عرض فني تركيبي من إخراج لحبيب لصفر، وتنسيق شيخ  العيطة الحصباوية جمال الزرهوني وتكريم وجوه لها بصمات في فن العيطة.
وتنطلق السهرات العمومية، طيلة أيام المهرجان، على الساعة التاسعة مساء بساحة  الاستقلال.