السبت 4 فبراير 2023
اقتصاد

رغم رفض و "عصيان" المحامين ..اجتماع تقني بين النقيب الأنصاري ولقجع

رغم رفض و "عصيان" المحامين ..اجتماع تقني بين النقيب الأنصاري ولقجع فوزي لقجع والنقيب الأنصاري
من المقرر أن تجتمع مساء اليوم الخميس 17 نونبر 2022 اللجنة التقنية المشكلة من النقيب عبد الواحد الأنصاري، رئيس جمعية هيئات المحامين بالمغرب، نقباء بعض هيئات المحامين، إلى جانب فوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، وذلك من أجل الوصول إلى اتفاق أخير يحسم نقط الخلاف المتبقية حول المقتضيات الضريبية الجديدة الواردة بمشروع قانون المالية لسنة 2023 خلال اجتماعها برئيس الحكومة عزيز أخنوش.
ولم يستطع الاتفاق الأخير من الحد من غضب أصحاب البذلة السوداء، بل فرقت الصيغة التوافقية الأخيرة بين الحكومة، وجمعية هيئات المحامية بالمغرب الإطارات المهنية وطنيا، خصوصا جمعيات المحامين الشباب، وهيئة المحامين بالرباط، وهيئة المحامين بالبيضاء...الذين قرروا مواصلة التوقف عن العمل، وشل المحاكم وطنيا.
يشار إلى أن اللقاء الذي جمع جمعية هيئات المحامين بالمغرب برئيس الحكومة الإثنين 15 نونبر 2022 أسفر عن الاتفاق عن ست نقاط، ويتعلق الأمر بـ:
1. حصول التوافق بين جمعية هيئات المحامين بالمغرب والحكومة بخصوص الملف الضريبي.
2. تخفيض المبلغ المنصوص عليه في مشروع قانون المالية 2023 کما صادق عليه مجلس النواب من 300 إلى 100 درهم يؤدى وفق الطريقة الاختيارية المعلن عنها.
3. إعفاء المحامين الجدد المقيدين في جداول هيئات المحامين بالمغرب من أداء الضريبة لمدة خمس سنوات ابتداء من تاريخ التسجيل.
4. استثناء وتوسيع دائرة الملفات ذات الطابع الاجتماعي والحقوقي المعفاة من الدفع المسبق على الحساب.
5. تخفيض الاقتطاع من المتبع إلى نسبة 10 في المائة عوض 15 في المائة بالنسبة للمحامين الذاتيين و5 في المائة بدل 10 في المائة بالنسبة للشركات المدنية المهنية للمحامين.
6. تقرر تشكيل لجنة تقنية مشتركة بين الحكومة ومكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب للتدقيق في باقي عناصر الملف الضريبي.
ووفيما ثمن مكتب جمعية هيئات المحامين بالمغرب مخرجات الحوار مع رئيس الحكومة، داعيا المحاميات والمحامين إلى تعليق التوقف عن العمل ابتداء من يوم الأربعاء 16 نونبر 2022، في انتظار ما سيسفر عنه عمل اللجنة التقنية المشتركة من خلاصات ونتائج، وعبرت عدد من هيئات المحامين عن رفضها لهذا الاتفاق معلنة العصيان في مواجهة النقيب الأنصاري.
ودعت نقابة المحامين بالمغرب الهيئات الممانعة الرافضة لتوافق الخذلان، وجميع الإطارات المهنية إلى الاصطفاف في تنسيقية وطنية لتدبير المرحلة المقبلة وتحصين المعركة، فيما أكد مجلس هيئة المحامين بالدار البيضاء في بلاغ سابق، استمراره فـي خوض جميع الأشكال النضالية المعلن عنها سابقا وعلى الخصوص المقاطعة الشـاملة لجميع الجلسات والإجراءات وإيداع المقالات والطلبات بصناديق المحاكم وعبر المنصة الرقمية إلى حين صدور بلاغ جديد فـي الموضوع. 
وأدانت فيدرالية جمعيات المحامين الشباب الاتفاق المعلن عنه بين مكتب جمعية هيآت المحامين بالمغرب ورئيس الحكومة، معتبرة إياه  انتكاسة تاريخية لا تليق بالإرث المهني والحقوقي للجمعية ولا بأدوارها في قيادة المعركة التي يخوضها الجسم المهني.