الثلاثاء 25 يونيو 2019

منبر أنفاس

محمد الخضري:اصلاح التكوين المهني.. من أين نبدأ

  إذا كانت المعامل تنتج الآلات والبضائع، فإن مؤسسات التكوين المهني تنتج اليد العاملة التي تسير وتشتغل في هذه المعامل، من أجل خلق تنمية اقتصادية واجتماعية. وفي أي مصنع ناجح، هناك مواد أولية ضرورية ويتوجب أن تكون ذات جودة عالية، ويد عاملة مؤهلة وظروف تصنيع جيدة عبر اعتماد وسائل مبتكرة ، وهذا كله لن يكون كافيا وذي جدوى في غياب سوق تصرف وتروج فيه هذه المنتوجات. يمكن أيضا تشبيه عملية التكوين بعميلة ...

أحمد بلمختار منيرة:إفراغ الإنسان من إنسانيته في زمن العولمة

دافع بقوة وشراسة العديد من الباحثين والإعلاميين والسياسيين ...

التعايش السياسي...المطلب المغربي المفقود

مع انطلاق ما اصطلح عليه الربيع الديموقراطي بعدد من الدول ...

أحمد بلمختار منيرة:من أجل دورأكثر فعالية للمواطنين والجمعيات

اليوم أكثر من أي وقت مضى، أصبح المطلوب ...

كمال لعفر :الأحرار أعلنوا عن "مسار الثقة"وأخنوش يصر على "لغة الوضوح"

وجب التذكير بأن رد الأخ أمكراز سيبقى يمثابة ...

محمد بنخالي:"تأملات سوسيولوجية في فلسفة التعاقد

يعرف قطاع التعليم في السنين الأخيرة حراكا لايكاد ...

محمد الفرسيوي:في"ثبوت النسب خارج إطار مؤسسة الزواج" بالمغرب...؟

نُشِرَ بمجلة الأسرة العدد الثالث/دجنبر 2006 حكم ابتدائي ...

اسماعيني بناصر:السلطات المحلية لورزازات تتجاهل ظهير 57

بكل أسف و بشكل دائم يعتبر مشكل الحريات ...

أحمد شحيمط: مجتمع بلا مدرسة

في الإمكان الإجهاز على المدرسة العمومية دفعة واحدة ...

ياسين بن ايعيش: الحريات العامة وإشكالية التنزيل الواقعي

إن ما يلوح به الأفق يقتضي منا أن ...

أكديد: تقارير مغرضة

في تقرير الحالة الدينية الأخير لسنة ...

عزيز لعويسي: التعاقد .. ارتباك رؤية ...

دون الوقوع في متاهات السؤال حول العوامل التي ...