الأربعاء 5 أكتوبر 2022
سياسة

ضدا على دولة العصابة: 25.000 سفير للمغرب بإفريقيا !!

ضدا على دولة العصابة: 25.000 سفير للمغرب بإفريقيا !! طلبة أفارقة في المغرب( أرشيف)
بعد أن كان عددهم لا بتعدى 16 ألف طالب جامعي عام 2014، قفز عدد الطلبة الأفارقة الذين اختاروا متابعة دراستهم بالجامعات المغربية إلى 25.000 طالب. أي ما يمثل 2،5 في المائة من مجموع طلبة الكليات والمعاهد العليا بالمغرب حاليا.
وإذا أضفنا إلى هؤلاء، عدد الطلبة الأفارقة الذي يتكونون بالمعاهد العسكرية والأمنية المغربية(حوالي5000 ضابط إفريقي موزعين على معاهد القوات البرية والبحرية والجوية ومدارس الدرك ومعاهد الشرطة)، سنصل إلى 30 ألف طالب إفريقي يدرسون ببلادنا.
المؤشرات المتوفرة تبرز أن المنحنى في تصاعد، وهناك شهية مفتوحة للعديد من طلبة الدول الإفريقية للقدوم للمغرب في السنوات القادمة لمتابعة تعليمهم الجامعي، وهو ما يقتضي من المسؤولين المغاربة بلورة سياسة عمومية تتكيف مع هذا المستجد الإيجابي: تعلق الأمر بالإيواء في الأحياء الجامعية أو الإقامات الجامعية الخاصة أو المنح أو التداريب الصيفية أو تنظيم الأنشطة الموازية، إلخ...
على كل مسؤول عمومي أن يستحضر أن كل طالب إفريقي درس بجامعات المغرب، سيكون عضوا في"الخلايا النائمة" كسفير موازي للمغرب في بلده الأصلي للتسويق لصورة بلدنا، مما يمكن إدراجه في تشكيل "القوة الناعمة"، لتبقى للمغرب الريادة على مستوى القارة الإفريقية.
ملحوظة:
عدد الطلبة الأفارقة بجامعات دولة العصابة لا يتعدى 1300 فرد !!  
وهذه المقارنة مع نظام الكابرانات كافية لتحفزنا لنبقى قطب جذب على المستوى القاري