الأحد 26 يونيو 2022
رياضة

سمير شوقي يتحدى: الرجاء بجعبته هذا الرقم القياسي العالمي.. فمن يكسر هذا الرقم؟

سمير شوقي يتحدى: الرجاء بجعبته هذا الرقم القياسي العالمي.. فمن يكسر هذا الرقم؟ سمير شوقي
من هو الفريق المغربي الذي أجرى 10 مباريات رسمية في شهر واحد؟ طبعا، الجواب ليس صعبا، وأجاب عنه المنخرط الرجاوي سمير شوقي في تدوينة على حسابه.. الرجاء -يا إخوان- في جعبته رقم قياسي في عهد سعيد الناصري، رئيس الوداد ورئيس العصبة، بإجرائه 10 مباريات رسمية ساخنة في شهر واحد (ضمنها لقاء في أبعد نقطة بإفريقيا ضد أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي في منافسات الكاف)، من 2 ماي إلى 3 يونيو 2021، ورغم العراقيل كان التتويج القاري في نهاية المطاف، يقول سمير شوقي، مضيفا "اللي عندو شي رقم أفضل من هذا في العالم يضعه في التعليق".
سمير شوقي يرفع التحدي، فمن يقبل التحدي؟
بعد تأجيل الديربي إلى 16 يونيو 2022، وخرق "القَسَم" الذي تعاهد عليه رئيس الجامعة ورئيس العصبة أمام رؤساء الأندية باحترام برمجة "السيرفور الإسباني"، لم تطبق هذه الصرامة إلا على الرجاء الرياضي الذي كان مقبلا على نهاية حارقة أمام شبيبة القبائل الجزائري في نهائي الكاف في 10 يوليوز 2021، ومع ذلك أرغمت لجنة البرمجة الرجاء على اللعب وسط الأسبوع. 
هذا العام اختلف الوضع، الوداد مقبلة على نهائي العصبة، ليذهب "السيرفور الإسباني" إلى الجحيم.. ليحترق "القَسَم".. تأجل الديربي والسيف على رقبة أنيس محفوظ.. لنختم بقولة الجنيرال امحمد فاخر الشهيرة "اللي عندو مّو في العرس مايباتش بلا عشا"!!
إنها كرة القدم حين تنفخ بهواء السياسة الفاسد، فلنقرأ السلام على مبدأ التنافس الشريف، وتكافؤ الفرص، واللعب النظيف.
خُرِّبت الرياضة بسبب أطماع السياسيين، وشراهتهم إلى المناصب!!