الأربعاء 17 أغسطس 2022
خارج الحدود

حلفاء سانشيز يهددون بإسقاط 3 قوانين للحكومة

حلفاء سانشيز يهددون بإسقاط 3  قوانين للحكومة إذا توقف هذان الحزبان عن دعم بيدرو سانشيز، فإن الحكومة مهددة بالاختلال
ردت أحزاب "اليسار الجمهوري لكتالونيا" و"الحزب القومي الباسكي" و"ماس باييس" و"اتحاد الباسك" بعدم موافقتها على دعم "قانون الكمامة" أو "قانون الإسكان" أو قانون "الذاكرة الديمقراطية"، مما جعل حكومة بيدرو سانشيز "تدخل في مأزق حقيقي".
 
وحسب مصادر إعلامية، فقد أجرى الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني بالإسبانية جولة مشاورات سرية مع شركائه البرلمانيين، غير أن على الرد كان هو بأنهم لن يدعموا الحكومة للمصادقة على هذه القوانين الثلاثة.
 
وهدد "اليسار الجمهوري لكتالونيا" بالوقوف ضد المشاريع الحكومية إذا لم يتم التحقيق قي قضية "التجسس" على هواتف وزراء وزعماء أحزاب ومناطق كاتالونيين، أو إذا لم يتم إقالة وزيرة الدفاع مارغاريتا روبلس، ، وفقًا لمصادر مطلعة على الرسالة التي نقلها اليسار الجمهوري لكتالونيا إلى حزب العمال الاشتراكي في المشاورات التي أطلقها هذا الأخير.
 
وتعتبر أصوات اليسار الجمهوري لكاتالونيا البالغ عددها 13، فضلا عن خمسة أصوات اتحاد الباسك، حاسمة للحكومة لتنفيذ إجراءاتها في مجلس النواب. أما إذا توقف هذان الحزبان عن دعم بيدرو سانشيز، فإن الحكومة مهددة بالاختلال.
 
وما زال الفريق البرلماني لحزب العمال الاشتراكي بمجلس النواب الإسباني، بقيادة رئيسه هيكتور غوميز، إلى جانب رافائيل سيمانكاس، يباشر "جولات سرية مشاورات" مع شركائه الذين عبروا عن عدم موافقتهم على دعم القوانين الثلاثة.