الثلاثاء 9 أغسطس 2022
اقتصاد

ساعة للرجال وساعة ونصف للنساء..الجفاف يدفع مهنيي الحمامات إلى تحديد أوقات الاستحمام

ساعة للرجال وساعة ونصف للنساء..الجفاف يدفع مهنيي الحمامات إلى تحديد أوقات الاستحمام صورة أرشيفية
فرضت أزمة نذرة المياه، في ظل ضعف التساقطات المطرية السنة الجارية، حزمة من الإجراءات، من المتوقع الإعلان عنها قريبا.
ومن المنتظر أن يعتمد مهنيو الحمامات تدابير  جديدة من أجل ترشيد استهلاك الماء، حيث اقترحت الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب ومستغلي الحمامات الحمامات التقليدية، والرشاشات في المغرب، تحديد المدة الزمنية للاستحمام، ساعة للاستحمام للرجال، وساعة ونصف بالنسبة للنساء.
وراسلت الجامعة، أيضا، وكالات الأحواض المالية، التابعة لوزارة التجهيز والماء، لتوعية المواطنين، وتنظيم حملات تحسيسية، للحفاظ على الثروة المائية.
وكان محمد صديقي وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، في اجتماع عقده مع الفريق الاستقلالي بالغرفة الأولى للبرلمان بداية فبراير 2022، كشف على أنه في الثلاثين سنة الأخيرة، لم يشهد المغرب أسوأ موسم في شح الأمطار وقلة التساقطات والجفاف كالذي يعيشه في عام 2022.
ويتوقع أن يستفحل الأمر في أفق العام 2050 بسبب تراجع الأمطار (11 بالمائة) وارتفاع درجات الحرارة (+1,3 درجة)، بحسب تقرير للوزارة.