الثلاثاء 25 يناير 2022
رياضة

بعد تعرضه لأزمة قلبية.. الدولي إريكسن يستأنف التمارين في الدنمارك

بعد تعرضه لأزمة قلبية.. الدولي إريكسن يستأنف التمارين في الدنمارك حكيمي إلى جانب كريستيان إريكسن
 استأنف الدولي الدنماركي كريستيان إريكسن التمارين للمرة الأولى منذ ابتعاده عن الملاعب جراء تعرض لسكتة قلبية في مستهل مباريات منتخب بلاده في النسخة الأخيرة من كأس أوروبا 2020 لكرة القدم هذا الصيف، بحسب ما أفاد مسؤول في نادي أودنسه، الخميس 2 دجنبر2021.

وما زال إريكسن (29 عاما) يرتبط رسميا مع إنتر الإيطالي بموجب عقد يمتد لغاية 2024، وهو متواجد حاليا في أودنسه حيث بدأ مسيرته الكروية وما يزال يمتلك منزلا.

وكان صانع العاب منتخب الدانمارك قد انهار في 12 يونيو الماضي على ارضية ملعب كوبنهاغن خلال مباراة بلاده الأولى في النهائيات القارية ضد فنلندا ، اثر تعرضه لسكتة قلبية.

وقال مايكل هيمينسن المدير الرياضي لنادي أودنسه الذي يخوض غمار منافسات دوري الدرجة الأولى الدنماركية، لصحيفة "بي تي" اليومية "نحن (...) سعداء لانه طلب منا ما إذا كان بامكانه أن يستأنف التمارين في أدالين"، مركز تدريب الفريق. وكان صانع الألعاب عاد إلى إيطاليا في غشت الماضي بعد أسابيع قليلة من خضوعه لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب، وهو جهاز لمنع خطر الموت المفاجئ.

ويرسل الجهاز نبضات كهربائية عندما يكون معدل ضربات القلب بطيئا جدا، وذلك لتجنب السكتة القلبية. بالإضافة إلى هذه الوظيفة، يمكنه أيضا معالجة دقات القلب السريعة جدا.

ولكن هذا الجهاز سيمنعه من مواصلة اللعب في الدوري الإيطالي في حال تعافيه الكامل وعودته الى الملاعب بحسب ما أكدت اللجنة الطبية في الاتحاد الإيطالي.

وحامت الكثير من التساؤلات بشأن مستقبل إريكسن وإمكانية عودته الى الملاعب لاسيما في إيطاليا حيث يعتبر الجهاز الذي زرع في اللاعب الدنماركي بمثابة عائق كبير لممارسة كرة القدم على صعيد احترافي، ويبدو أن الأمر حسم نهائيا ما يعني أن على إيريكسن البحث عن فريق جديد خارج إيطاليا في حال عودته الى الملاعب، وتحديدا في دوري يسمح بحمل جهاز تنظيم ضربات القلب.