الخميس 9 فبراير 2023
رياضة

حفل "جميرا" الإماراتية..هل تؤول جائزة "غلوب سوكر" العالمية للدولي المصري محمد صلاح ؟

حفل "جميرا" الإماراتية..هل تؤول جائزة "غلوب سوكر" العالمية للدولي المصري محمد صلاح ؟ الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول
تتجه أنظار محبي الكرة العالمية، الخميس 17 نونبر 2022، صوب قاعة الجوهرة بمدينة جميرا الإماراتية، من أجل متابعة حفل توزيع جوائز "غلوب سوكر" العالمية.
ووفق مصادر إعلامية فان الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، سيتوج بجائزة أفضل لاعب في العالم من "غلوب سوكر"، وسيتسلم الجائزة في الحفل اليوم.
وتفوَّق النجم المصري على أسماء وازنة نافسته على لقب الجائزة، مثل الفرنسي كريم بنزيمة، نجم ريال مدريد، والنرويجي إيرلنج هالاند، هداف مانشستر سيتي، والحارس البلجيكي تيبو كورتوا المتألق مع ريال مدريد.
وقدم صلاح مستويات قوية في الموسم الماضي؛ حيث لعب رفقة فريقه ليفربول 51 مباراة، سجل خلالها 31 هدفاً وصنع 16 آخر، وقاد الفريق للتتويج ببطولتي الكأس المحليتين في إنجلترا، فضلاً عن كونه وصيفَ بطولتَي أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز.
وحافظ صلاح في الموسم الماضي أيضاً على جائزة هداف الدوري الإنجليزي الممتاز؛ إذ نالها مناصفة مع نجم توتنهام، الكوري هيونج مين سون، برصيد 23 هدفاً لكل منهما.
وعلى صعيد المنتخب، ساهم صلاح بشكل فاعل في وصول فريق الفراعنة إلى نهائي بطولة أمم إفريقيا 2022 في الكاميرون، قبل الخسارة من السنغال بركلات الترجيح.
ولعب "الملك المصري" دوراً حيوياً في تأهل منتخب بلاده إلى الدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر 2022، إلا أن الفراعنة اصطدموا بالسنغال مجدداً وأدارت لهم ركلات الترجيح ظهرها مرة أخرى.
وحافظ صلاح في الموسم الماضي أيضاً على جائزة هداف الدوري الإنجليزي الممتاز؛ إذ نالها مناصفة مع نجم توتنهام، الكوري هيونج مين سون، برصيد 23 هدفاً لكل منهما.
وعلى صعيد المنتخب، ساهم صلاح بشكل فاعل في وصول فريق الفراعنة إلى نهائي بطولة أمم إفريقيا 2022 في الكاميرون، قبل الخسارة من السنغال بركلات الترجيح.
ولعب "الملك المصري" دوراً حيوياً في تأهل منتخب بلاده إلى الدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر 2022، إلا أن الفراعنة اصطدموا بالسنغال مجدداً وأدارت لهم ركلات الترجيح ظهرها مرة أخرى.
عادة "غلوب سوكر"
وبالعودة لحفلات توزيع الجوائز السابقة لـ"غلوب سوكر"، نجد أنه من الملاحظ أن المتوَّج بجائزة الأفضل في العالم "يجب أن يكون حاضراً للحفل"، وأن أسماء مفاجئة نالت شرف التتويج، بسبب تواجدها في الحفل، وغياب مرشحين أقوى عن التواجد.
فعلى سبيل المثال، توّج الفرنسي كيليان مبابي بشكل مفاجئ بجائزة العام الماضي، رغم أنه حل تاسعاً في ترتيب الكرة الذهبية لنفس العام 2021؛ لأنه حضر الحفل.
وأيضاً نال البرتغالي كريستيانو رونالدو الجائزة في 2019، بعدما حضر الحفل، ولم يتواجد الأرجنتيني ليونيل ميسي الفائز وقتها بالبالون دور.
وللإشارة فقد غادر النجم المصري معسكر منتخب بلاده المقام حالياً في الكويت، الخميس، متوجهاً إلى الإمارات  من أجل حضور الحفل وتسلّم الجائزة، ليعود لمواجهة بلجيكا غداً، في الكويت، في مباراة ودية تمثل الاستعداد الأخير للمنتخب الأوروبي لخوض غمار مونديال قطر 2022.
ويلعب الفريق البلجيكي في مجموعة مونديالية تضم كلاً من منتخبات المغرب وكرواتيا وكندا.
واختار روبرتو مارتينيز، المدير الفني للمنتخب البلجيكي، مواجهة مصر، بحكم التشابه في طريقتَي لعب الفراعنة وأسود الأطلس، لكونهما ينتميان إلى نفس المدرسة الكروية الشمال إفريقية.