الجمعة 12 أغسطس 2022
مجتمع

النموذج التنموي بالأقاليم الجنوبية بعيون أساتذة وباحثين بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة

النموذج التنموي بالأقاليم الجنوبية بعيون أساتذة وباحثين  بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة جانب من اللقاء
كانت الندوة المنظمة من قبل جامعة ابن طفيل بالقنيطرة يوم الثلاثاء 14 يونيو 2022، حول موضوع النموذج التنموي بالأقاليم الجنوبية ورهانات الدفاع عن الوحدة الترابية، كافية لمجموعة من الأساتذة المشاركين في هذه الندوة لإبراز نجاعة النموذج التنموي بالأقاليم الجنوبية والدفاع عن قضية الصحراء المغربية، كي يكون هذا  النموذج في مستوى انتظارات المواطنين بجميع جهات الأقاليم الجنوبية.

وبعدما أكد أحمد رضى الشامي، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، أهمية النموذج التنموي بالأقاليم الجنوبية تحدث عن  بشكل مفصل عن رافعات النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية والتي من بينها إصلاح منظومة الحماية الاجتماعية  وإدماج الثقافة الحسانية في السياسات التربوية والتعليمية والتدبير المستدامة للموارد الطبيعية واستراتيجية مندمجة للتنمية البشرية وتعزيز قابلية التشغيل من خلال التربية والتكوين والحكامة القائمة على الجهوية المتقدمة.
بدوره أكد أحمد أجعون، عميد كلية العلوم الاقتصادية والسياسية بالقنيطرة، أن قضية الصحراء المغربية عرفت تطورات إيجابية
وأن الحكم الذاتي مشروع جاد وذو مصداقية.
وتطرق العديد من المتدخلين في هذه الندوة إلى أهمية النموذج التنموي باعتباره رافعة أساسية لجلب الاستثمار والإنعاش الاقتصادي في المناطق الجنوبية، وكذا إلى المشاريع التي تم إنجازها في جهات الأقاليم الجنوبية التي تساهم بشكل كبير في إقلاع تنموي بجميع جهات الأقاليم الجنوبية.