السبت 2 يوليو 2022
سياسة

البرلمان المغربي يحتضن أشغال الدورة الاستثنائية الـ 26 لمنتدى “الفوبريل” في هذا التاريخ

البرلمان المغربي يحتضن أشغال الدورة الاستثنائية الـ 26 لمنتدى “الفوبريل” في هذا التاريخ مبنى البرلمان المغربي

يحتضن البرلمان المغربي، ما بين 19 و21 ماي 2022 أشغال الدورة الاستثنائية الـ26 لمنتدى رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية في أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك “الفوبريل”.

وذكر بلاغ للبرلمان أن رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية في أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك، وممثلون عن البرلمان المغربي ومسؤولون حكوميون، سينكبون، خلال هذه الدورة، على مناقشة أشكال التعاون جنوب-جنوب، حيث سيتم التطرق لآفاق التعاون والتبادل بين الدول الإفريقية وأمريكا الوسطى والكاراييب والمكسيك، وعرض التجربة المغربية في مجال الهجرة وفي مجال الطاقات المتجددة.

كما سيجري رؤساء ورئيسات المؤسسات التشريعية والوفود البرلمانية المشاركة من أمريكا الوسطى وحوض الكاراييب والمكسيك، سلسلة من اللقاءات مع عدد من المسؤولين المغاربة.

وأضاف المصدر نفسه أن أشغال هذه الدورة، التي سيترأسها رئيس الجمعية التشريعة للسلفادور والرئيس الدوري للفوبريل، ستتميز بكلمتي كل من رئيس مجلس النواب راشيد الطالبي العلمي، ورئيس مجلس المستشارين النعم ميارة، ستتوج بالقراءة والمصادقة على مشاريع القرارات المدرجة في جدول الأعمال.

يشار إلى أن الفوبريل، الذي تأسس سنة 1994، يهدف إلى دعم آليات تطبيق وتنسيق التشريعات بين الدول الأعضاء، وإحداث آليات استشارية بين رؤساء المؤسسات التشريعية لمعالجة مختلف المشاكل التي تواجهها المنطقة، إلى جانب دعم الدراسات التشريعية على المستوى الجهوي، ويعد البرلمان المغربي عضوا ملاحظا بالمنتدى منذ سنة 2014.