الثلاثاء 28 يونيو 2022
رياضة

المنتدى الوطني لحقوق الإنسان يندد بشغب الملاعب المتواصل!؟

 
المنتدى الوطني لحقوق الإنسان يندد بشغب الملاعب المتواصل!؟ محمد انين رئيس المنتدى الوطني لحقوق الإنسان ومشهد من الشغب عقب مباراة الجيش الملكي والمغرب الفاسي
استنكر المنتدى الوطني لحقوق الإنسان بشدة ما باتت تعرفه الملاعب المغربية من شغب متصاعد، واعتبر المنتدى في بيان توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه "بأننا  نعيش تسيبا غريبا عن ثقافتنا، ونعاصر في استغراب كبير، كراهية بعيدة عن تربيتنا..
 
وتصرفات لا مسؤولة قبل وأثناء وبعد مباريات كرة القدم.. تصرفات تختزل الحقد والبغضاء، في بعد تام عن أخلاق الرياضة، بتنافسيتها الشريفة، وبنتائجها المحتملة فوز أو تعادل أو خسارة،  وأضاف البيان  "إننا  نجد أنفسنا اليوم في المنتدى الوطني لحقوق الإنسان ـ بحكم دورنا التوعوي ـ مطالبين أكثر من أي وقت مدى، بشجب كل مظاهر العنف والشغب، التي أضحت مشاهد مقززة، تؤثت ملاعبنا ومحيطها، والشوارع المؤدية إليها، بل والمدن التي تحتضن هذه الملاعب ومبارياتها، وذكر البيان  ..أن الأحداث التي عرفتها نهاية كل من نهائي كأس العرش بملعب أدرار بأكادير، الذي جمع بين فريقي الجيش الملكي والمغرب التطواني، وكذا نهاية مباراة سريع واد زم والرجاء الرياضي البيضاوي، برسم الجولة 24 من الدوري الإحترافي المغربي 2021ـ2022، والتي شهد أطوارها ملعب الفوسفاط بخريبكة.. هذه الأحداث تدعونا للوقوف بكل مسؤولية وبكل موضوعية، وقفة تأمل عميقة، حول الأسباب والمسببات التي جعلت ملاعب كرة القدم ببلانا، تعرف هكذا انفلات أمني خطير، وغريبا في ذات الوقت عن ثقافة و مناخ الإنسان المغربي.
 
ولذلك يندد  المنتدى الوطني لحقوق الإنسان بالاحداث التي عرفتها مدينة خريبكة اثر المباراة المذكورة  التي خلفت  إصابة 27 شرطيا بجروح وإصابات متفاوتة الخطورة، من بينهم شرطيان استلزمت وضعيتهما الصحية إحالتهما على المركب الجامعي ابن رشد والمركز الاستشفائي 20 غشت بمدينة الدار البيضاء وحيازة أسلحة بيضاء، والسكر العلني البين،والرشق بالحجارة، والعنف في حق موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة وخاصة.
 
ويدعو المنتدى القضاء المغربي إلى التطبيق الصارم للقانون، في حق كل من تبث في حقه الوقوف وراء أحداث الشغب هاته رافعا في نفس الوقت القبعة عاليا، لكل مكونات الأمن من أمن وطني، ودرك ملكي، وقوات مساعدة.. على تضحياتهم الجسام، من أجل المحافظة على الأمن والسلم والاستقرار، ويلتمس من المشرع المغربي، أن يبادر بسن  قانون يحمي رجال الأمن على اختلاف تشكيلاتهم وفرقهم، وأن يمكنهم من استعمال السلاح الوظيفي، لتوقيف هذا المد المتنامي من "السيبة"بجميع أشكالها وألوانها.
 
كما يدعو المنتدى الجهات المسؤولة عن كرة القدم، بما في ذلك الجامعة الملكية لكرة القدم والأندية، إلى مصاحبة الجماهيرالرياضية، وكذا الاستجابة لمطالبها، في التغيير والذي لطالما صدحت به حناجرها داخل الملاعب. وخاصة "الشعب الرجاوي" ـ كما يحلو للجماهير الرجاوية تسمية نفسها بذلك ـ والذي أصبح يتحدث بملء فيه، عن تبديد أكثر من 17 مليار سنتيم من ميزانية نادي الرجاء العالمي، في أسابيع معدودة.. وعن انتدابات مشبوهة.. وعن تسيير قزم لا يرقى لمستوى جمهور عظيم، وناد عملاق، رفع الراية الوطنية خفاقة قاريا.