الاثنين 4 يوليو 2022
اقتصاد

انتعاشة جديدة لوجهة أكادير السياحية والمهنيون يراهنون على الصيف القادم

انتعاشة جديدة لوجهة أكادير السياحية والمهنيون يراهنون على الصيف القادم منظر لمدينة أكادير السياحية
كشفت المندوبية الجهوية لوزارة السياحة بجهة سوس ماسة أن نسبة ملء الفنادق ارتفعت خلال شهر أبريل الجاري إلى 40 في المائة، أي بزيادة نسبة 10 في المائة عن شهر مارس الماضي (30 في المائة)، مسجلة بذلك انتعاشة جديدة، إثر قرار فتح الحدود الجوية التي اتخذتها السلطات المغربية  يوم 7 فبراير الماضي.
 وأوضح مصدر  موقع "أنفاس بريس"، أن من شأن هاته الإنتعاشة الجديدة بعد سنتين من  التعثر، أن تعيد لوجهة أكادير السياحية برقيها، كما هو حال عام 2019، خاصة وأن العرض السياحي بالوجهة السياحية يوفر 245 مؤسسة سياحية، و36 إقامة فندقية، و95 مطعما سياحيا مصنفا، إلى جانب الدينامية التي تعرفها المنطقة من تأهيل البنيات التحتية وتحسين جاذبيتها وجماليتها، سيعيدان النفس من جديد للقطاع الذي يشغل نحو 10 آلاف شخص".
 كما تأتي هاته الإنتعاشة الجديدة بعد  نحو قرابة أربعة أشهر على شروع عدد من الفنادق في تنفيذ مقتضيات الاتفاقية  الخمس المتعلقة  بتجديدها وتأهيلها، عهد تدبير هذا البرنامج لشركة التنمية الجهوية "التنمية السياحية سوس ماسة"، من أجل إعطاء دينامية ومواكبة الاستثمار في الميدان السياحي، وكذا تحسين تنافسية العرض السياحي بجهة سوس ماسة عامة وبمدينة أكادير على الخصوص، وذلك من خلال تمويل نسبة من تكلفة تجديد وتأهيل الوحدات الفندقية، تحضيرا لفصل الصيف المقبل، وسط رهان المهنيين على جبر ضرر سنتين من الأضرار التي هشمت قطاع السياحة بوجهة أكادير، بسبب جائحة كرونا.
 وتبلغ التكلفة الإجمالية لتجديد وتأهيل هذه المؤسسات الخمسة300 مليون درهم (مجموع مبالغ الاستثمار المخصصة للتجديد)، ويصل مبلغ الدعم الممنوح من طرف البرنامج 32،5 مليون درهم، تتولى شركة التنمية الجهوية "التنمية السياحية سوس ماسة"، بمواكبة بمواكبة المؤسسات الفندقية من خلال إنجار دراسات تقنية مكنت، عبر تحديد بعض مجالات تحسين أو تعديل مشاريع التجديد التي تقدمت بها المؤسسات المعنية في البداية، لا سيما في ما يتعلق بمكانة الفندق والعلامة التجارية أو توصيات أخرى لها علاقة باستغلال وتسويق المنتجات السياحية، وهي ثمرة شراكة بين وزارة السياحة السياحة، ولاية جهة سوس ماسة، جهة سوس ماسة، والجماعة الترابية لأكادير و،جمعية الصناعة الفندقية بأكادير وشركة التنمية الجهوية "التنمية السياحية سوس ماسة".
يشار إلى أن الغلاف المالي المخصص للبرنامج 120مليون درهم، ساهم في تمويله وزارة السياحة (60 مليون درهم)، وجهة سوس ماسة (40 مليون درهم) والجماعة الترابية لأكادير(20 مليون درهم)، فيما يبلغ الدعم المخصص للمؤسسات الفندقية%30 من الكلفة الإجمالية للاستثمار، على ألا يتعدى سقفه 10 ملايين درهم.