الجمعة 27 مايو 2022
جالية

ألميريا الاسبانية.. ارتفاع أعداد المهاجرين السريين الوافدين من الجزائر

ألميريا الاسبانية.. ارتفاع أعداد المهاجرين السريين الوافدين من الجزائر صورة من الأرشيف

أفادت مصادر مطلعة أن مركز الصليب الأحمر في ألميريا الإسبانية، استقبل ما لا يقل عن 265 مهاجراً خلال أقل من 24 ساعة من يوم الأربعاء 22 دجنبر 2021. ووفقاً للتقرير، أنقذت السلطات جزءا من المهاجرين في عرض البحر، واعترضت بعضهم الآخر بمجرد وصولهم إلى السواحل الإسبانية.

 

ولم ينجح أحد المهاجرين من الوصول إلى بر الأمان، قضى بعد وقت قصير من سقوطه في المياه قبالة إسبانيا، إذ كان على متن قارب مع زوجته وأطفاله، وقد عثر الحرس المدني على جثته بالقرب من "بلايا دي لوس ميرتوس"، على بعد بضعة كيلومترات شرق ألميريا.

 

ونفذت طواقم الإنقاذ 18 عملية اعتراض وإنقاذ منفصلة، وعثرت على مهاجر ومهاجرة جزائريان، كانا فاقدان للوعي على شاطئ ألميريا. وكان الرجل يعاني من الجفاف، أما الامرأة، فأصيبت بحروق. وتم إنقاذهم ونقلهم إلى المستشفى.

 

وتواجه مدينة ألميريا الأندلسية منذ أشهر ارتفاعا في أعداد المهاجرين الوافدين من الساحل الجزائري، ففي شتنبر 2021 وحده، استقبلت أكثر من 1300 مهاجر قدموا على متن 112 قارباً.

 

وأكدت سارة كاسيرو لوزا، المسؤولة عن الحماية الدولية في الصليب الأحمر، أن غالبية المهاجرين الجزائريين لا يريدون الاستقرار في إسبانيا، مشيرة إلى أنهم وفي معظم الأحيان، لا يحصلون على حق اللجوء في إسبانيا، لأن السلطات تدرس كل حالة على حدة.

 

وعلى الرغم من المخاطر المرتبطة بالعبور وعمليات الطرد العديدة، يواصل كثير من الجزائريين الإبحار إلى أوروبا انطلاقا من وهران أو مستغانم أو حتى الجزائر العاصمة، حيث تبحر العشرات من القوارب الصغيرة كل أسبوع متجهة إلى الأندلس...