الأحد 23 يناير 2022
مجتمع

سكان عمارة بجماعة الدروة يستغيثون من ممارسات حولت إقامتهم إلى جحيم 

سكان عمارة بجماعة الدروة يستغيثون من ممارسات حولت إقامتهم إلى جحيم 
رفع سكان عمارة متواجدة بتجزئة" نايت "الكائنة بجماعة الدروة إقليم برشيد شكاية إلى كل من عامل الإقليم ووكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية  ببرشيد من أجل رفع الضرر الذي يسببه  لهم واحد من قاطني العمارة.  
 
وأوضح المتضررون  في شكاياتهم التي توصلت  "أنفاس بريس" بنسخة منها  بأن  المشتكى به اتخذ من مسكنه  بالطابق السفلي  من العمارة مأوى  للأجانب القادمين من دول أوروبية وأفريقية  حيث يستقدمهم مباشرة من مطار محمد الخامس الدولي القريب من الجماعة ويوهمهم بأنه يمتلك فندقا مرخص له من أجل المبيت وقضاء ليالي حمراء ماجنة في خرق سافر للقوانين المؤطرة لتنظيم  الفنادق. وتضيف الشكاية بان هذا الوضع أصبح يشكل قلقا دائما  لسكان العمارة  لما تحدثه التصرفات القائمة بالطابق السفلي  من صخب وضجيج. علاوة  على الصياح والكلام الفاحش والذي يحرم العائلات من الجلوس مع أبناءها  في هدوء وسكينة.
 
وإلتمس المتضررون من المسؤولين الذين وجهت لهم الشكايات التدخل لإيقاف هذه الممارسات المشينة ووضع حد لمعاناة سكان العمارة التي حولت اقامتهم  إلى جحيم لا يطاق.