الخميس 11 أغسطس 2022
مجتمع

حنان اتركين أول امرأة في تاريخ البرلمان المغربي تتبرع بأعضائها

حنان اتركين أول امرأة في تاريخ البرلمان المغربي تتبرع بأعضائها النائبة البرلمانية الدكتورة حنان اتركين

بناء على القانون 98_16 المتعلق بالتبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية بعد الوفاة وأخذها وزرعها، تقدمت النائبة البرلمانية، اتركين حنان، عن حزب الأصالة والمعاصرة، أمام نائب رئيس المحكمة الابتدائية بمراكش، معبرة عن إرادتها أنها توصي بالتبرع لغرض علاجي بأعضائها التالية: القرنيتين، الكبد، الكليتين.. لفائدة المؤسسات المرخص لها دون غيرها بتلقي التبرعات بالأعضاء البشرية...

 

وأكدت النائبة البرلمانية حنان أتركين، الطبيبة المتخصصة في الأمراض الجلدية والتناسلية وطب التجميل، على صفحتها في الفيسبوك، أنها "تمكنت اليوم ولله الحمد من إتمام إجراء تصريحي بالتبرع بالأعضاء بعد عمر طويل إن شاء الله تعالى”؛ مستشهدة بالآية الكريمة: "وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ".

 

وحجزت البرلمانية مقعدها لتكون أول برلمانية في تاريخ البرلماني المغربي تقوم بهذا الإجراء، منذ صدور القانون بتاريخ 25 غشت 1999.

 

وتعتبر عملية التبرع بالأعضاء عملا إنسانيا نبيلا قد يساهم في إنقاذ حياة الملايين من الناس ممن يعانون من أمراض مستعصية لا توجد لهم أدوية فعالة من أجل الشفاء، وقد يكون المتبرعون بالأعضاء أحياء أو متوفين دماغياً...