الخميس 21 أكتوبر 2021
سياسة

حزب الاتحاد الدستوري يطرد إدريس الراضي

حزب الاتحاد الدستوري يطرد إدريس الراضي إدريس الراضي
أعلن المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري، عن قراره بالطرد النهائي في حق القيادي بالحزب والمستشار البرلماني السابق، إدريس الراضي، من الحزب ومن جميع أجهزته وهياكله، مرجعا ذلك إلى ما صدر منه من “إخلالات وتصرفات خطيرة ولا مسؤولة أساءت للحزب ولمناضليه”.

وأوضح بلاغ لحزب الاتحاد الدستوري، يوم الأربعاء 13 أكتوبر 2021، أن أعضاء المكتب السياسي قرروا بالأغلبية المطلقة، المصادقة على تقرير اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب، بتأييد قرار الطرد النهائي في حق الراضي، تطبيقا لمقتضيات المادة 51 من النظام الأساسي للحزب.

وبحسب البلاغ ذاته، فإن التقرير الذي قدمته اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب إلى المكتب السياسي، يتعلق بـ”الخروقات والتصرفات التي قام بها عضو المكتب السياسي إدريس الراضي في هذه الفترة الحاسمة من مسار حزبنا”.

وأضاف المكتب السياسي أن هذه التصرفات “خلفت استياءً كبيرا لدى مناضلي الحزب، لما كانت تحمله من تشكيك ممنهج في شرعية ومصداقية الحزب”، منوها بالمقابل بما حققه مترشحو الحزب من “نتائج مشرفة في الانتخابات، وما بدلوه من مجهودات ساهمت في إنجاح هذه المحطة الحاسمة في تقوية المسلسل الديمقراطي”.