الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
مجتمع

الشعب ينتظر بركاتك يا وهبي لتحرير المغاربة من وزر الساعة اللاقانونية!! (مع فيديو)

الشعب ينتظر بركاتك يا وهبي لتحرير المغاربة من وزر الساعة اللاقانونية!! (مع فيديو) عبد اللطيف وهبي وزير العدل الحالي (يمينا) رفقة وزير العدل السابق محمد بنعبد القادر

هل سينسى ويتجاهل وزير العدل عبد اللطيف وهبي في حكومة عزيز أخنوش يوم أرغد وأزبد في قبة البرلمان في وجه زميله بن عبد القادر في حكومة العدالة والتنمية وهو يقدف صواريخ الرفض لـ "السّاعة غير القانونية" التي قررتها الحكومة آنذاك؟

 

ألم يقل بعظمة لسانه، في رده عن سؤال حزب الأصالة والمعاصرة في المؤسسة التشريعية، إنه اكتشف بأن الحكومة لا جواب لها في موضوع "إضافة السّاعة"، ولا رؤية لها ولا تصور؟

 

هل ستنسى صراخك واستماتتك في الترافع عن الموظفين والعمال والطلبة والتلاميذ والأطفال الصغار الذين كانوا يغادرون فراشهم وغرفهم وسقف بيوتهم مع بداية تتسلل خيوط الظلام ببطء شديد في عز الشتاء والبرد القارس في الجبال والقرى والمدن؟

 

هل ستخونك ذاكرتك وتتناسى مضمون ما قلته في الفيديو الذي يوثق للحظة هجومك على وزير العدل السابق بالقول "لقد صدمتم المغاربة بقراركم"؟ وتتنكر لمبادئك ومواقفك السابقة أم ستكون زعيم تحريرنا من قبضة الساعة الحارقة للأعصاب ويتسمر العمل بالتوقيت الصيفي إلى أن "يفعل الله أمرا كان مقضيا"؟

 

لقد تسلمتم حقيبة وزير العدل في حكومة عزيز أخنوش، وتتمتعون اليوم بسلطة القرار السياسي مع أغلبيتكم المريحة... "دْخَلْتِي لَمْسَـﯕِّي مَعَالِي لَوْزِيرْ… يَاللهْ وَرِّينَا حَنَّتْ إِيدِّيكْ"، لأن المغاربة ينتظرون منكم صراحة ترجمة مواقفكم في المعارضة الى فعل واقعي بعيدا عن الشعبوية وتَقْطَارْ اَلشَّمْعْ.

 

لذلك نسائلكم نيابة عن الشعب معالي وزير العدل عبد اللطيف وهبي:

متى سيعود المغاربة إلى التوقيت العادي والقانوني لتفادي المشاكل والمعاناة التي رصدتها في سؤالكم سابقا بقبة البرلمان؟