الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
خارج الحدود

السعودية الثانية عالميا في مؤشر التعافي من كورونا.. لهذه الأسباب

السعودية الثانية عالميا في مؤشر التعافي من كورونا.. لهذه الأسباب حملات التطعيم المكثفة في السعودية ساهمت بتراجع عدد الإصابات

ذكر"مؤشر نيكاي" الياباني أن السعودية احتلت المرتبة  الثانية عالميا، في مؤشر التعافي من فيروس كورونا، من حيث إدارة العدوى وإطلاق اللقاحات وعودة الأنشطة.

ويأتي هذا التصنيف العالمي بالتزامن مع ارتفاع عدد جرعات اللقاح المعطاة في المملكة، والتي بلغت 40.6 مليون جرعة حتى الآن، فيما تلقى 17.6 مليون شخص جرعتي اللقاح.

وكانت السعودية قد دش نت المرحلة الأولى من تلقي اللقاح في 17 دجنبر 2020، فيما انطلقت المرحلة الثانية في 18 فبراير الموالي، والتي شهدت توسع عملية منح اللقاح في جميع المناطق السعودية.

وتشمل مقارنات "مؤشر نيكاي" أكثر من 120 دولة ومنطقة في إدارة العدوى وإطلاق اللقاحات والتنقل الاجتماعي، ويصدر نتائج دراسته في نهاية كل شهر ميلادي.

وجاء ذلك التصنيف وفقا ل "مؤشر نيكاي" الياباني، والذي يعتمد في ترتيبه على انخفاض أعداد حالات الإصابة المؤكدة ب"كورونا"، وزيادة معدلات التطعيم، وتدابير التباعد الاجتماعي الأقل صرامة.