الخميس 16 سبتمبر 2021
سياسة

بعد خروج ساجد من دائرة السباق.. هل يعود شفيق بنكيران لرئاسة جهة البيضاء؟

بعد خروج ساجد من دائرة السباق.. هل يعود شفيق بنكيران لرئاسة جهة البيضاء؟ شفيق بنكران
لم يتوفق محمد ساجد (زعيم حزب الإتحاد الدستوري) في الفوز بدائرته الإنتخابية بالبرنوصي. وبذلك أصبح خارج السباق على رئاسة مجلس جهة البيضاء سطات التي كان يتطلع للظفر بها.
خروج ساجد من السباق عبد الطريق أمام شفيق بنكيران (الأحرار)  للعودة لمنصب رئاسة أكبر جهة بالمغرب لغياب من ينافسه على المنصب. ونقول عودته لمنصب رئاسة ذات الجهة،لكون شفيق بنكيران سبق أن كان رئيسا للجهة. 

ويذكر أن  حزب التجمع الوطني للأحرار حصل على الرتبة الأولى في لائحة الفائزين بجهة البيضاء، وذلك بمجموع 27مقعدا ،فيما حصل حزب الأصالة والمعاصرة على 21مقعدا، أما المركز الثالث فعاد لحزب الإستقلال بمجموع 17 مقعدا. وفي المركز الرابع حصل الإتحاد الدستوري على أربعة مقاعد ، فيما جاء في الرتبة الخامسة كل من: الإتحاد الإشتراكي والتقدم والإشتراكية والعدالة والتنمية بمجموع مقعدان لكل حزب. 

ويذكر أن عدد مقاعد مجلس جهة البيضاء سطات محددة في 75 مقعدا .