السبت 25 سبتمبر 2021
رياضة

الخليج يفرغ البطولة المغربية من نجومها

الخليج يفرغ البطولة المغربية من نجومها مالانغو هل يتبعه الرحيمي ونجوم آخرون إلى الخليج؟
قدمت التغطية المتميزة لقناة أبوظبي للبطولة العربية وخاصة الديربي بين الرجاء والوداد خدمة للبطولة المغربية واللاعب المغربي.
هذه التغطية والمتابعة جعلت الأندية الإماراتية تتهافت لجلب أبرز لاعبي الدوري المحلي وإفراغه من نجومه بضغط الإغراءات المالية الكبيرة.
فهاهو اللاعب السابق للرجاء مالونغو رحل إلى هناك قد يتبعه الرحيمي وهناك عروض للهدهودي والوردي وأيضا منتظر رحيل الكعبي وجبران والكرتي وداري وغيرهم.
فجميع هؤلاء اللاعبين يتوفرون على عروض خليجية ومع الضائقة المالية التي يعاني منها الرجاء والوداد فمن المرتقب رحيلهم.
وهناك لاعبون من خارج الدار البيضاء هم أيضا تحت أعين أندية خليجية ومنهم لاعب أولمبيك آسفي وليد الصبار النفاتي لاعب حسنية أكادير وجمال حركاس من مولودية وجدة، والفقيه من المغرب الفاسي والبوفتيني الذي رحل بالفعل إلى الخليج.
فهل أصبح الدوري المغربي رسميا حقلا لتزويد الأندية الخليجية، وهنا ينهض السؤل كيف يمكن تصور تقدم البطولة المحلية في ظل هذا الواقع؟