الاثنين 5 ديسمبر 2022
جالية

لجنة حقوق الإنسان بفرنسا تحذر من ارتفاع الاعتداءات العنصرية ضد الأجانب

لجنة حقوق الإنسان بفرنسا تحذر من ارتفاع الاعتداءات العنصرية ضد الأجانب من وقفة احتجاجية تنديدا بالاعتداءات على الأجانب

أصدرت اللجنة الوطنية الاستشارية لحقوق الإنسان بفرنسا (CNCDH)، تقريرها السنوي عن أعمال العنصرية والعداء للأجانب خلال عام 2020، والذي شهد موجات من تفشي وباء كورونا، معتمدة في ذلك على بيانات من جهاز المخابرات الإقليمي المركزي، الملحق بالشرطة الوطنية ووزارة الداخلية الفرنسية.

 

ووفق التقرير نفسه، فقد سجلت 1461 حادثة عنصرية خلال عام 2020، مقارنة بـ (1983) حادثة خلال 2019؛ حيث انخفضت الأعمال ذات الطابع العنصري المعادي مقارنة بالعام الماضي.

 

ورغم ارتفاع معدل التسامح تجاه الجاليات بفرنسا خلال عام 2020 مقارنة العام الذي سبقه، إلا أن الأعمال المعادية للإسلام والمسلمين التي سجلتها قوات الأمن الفرنسية -ولا سيما التهديدات- ارتفعت بشكل ملحوظ للعام الثاني على التوالي بنسبة (52%). كما أدت جائحة كورونا إلى ارتفاع أعمال العنصرية ضد الآسيويين في فرنسا جراء ما يطلق عليه "الأحكام المسبقة" التي لا تزال حاضرة بقوة رغم تراجعها عن العام الماضي.