السبت 19 يونيو 2021
جالية

بعد تلقيحهم بسينوفارم.. فرنسا تواجه ورطة مع مواطنيها القادمين من المغرب

بعد تلقيحهم بسينوفارم.. فرنسا تواجه ورطة مع مواطنيها القادمين من المغرب السلطات الفرنسية قررت عدم الاعتراف بفعالية اللقاح الصيني سينوفارم المضاد لكوفيد 19
قررت السلطات الفرنسية عدم الاعتراف بفعالية اللقاح الصيني سينوفارم المضاد لكوفيد 19، وفرضت على مواطنيها العائدين إلى التراب الوطني والذين سبق لهم تلقي هذا اللقاح، الخضوع لاجراءات الحجر المطبقة على غير الملقحين.
 
وقد دفع هذا الإجراء التمييزي إحدى الجمعيات الممثلة للجالية الفرنسية المقيمة بالمغرب، إلى توجيه رسالة احتجاجية إلى وزير الخارجية الفرنسي، مطالبة بالتراجع عن هذا القرار. وقد ذكرت جمعية فرنسيي العالم ( فرع المغرب )، الوزير الفرنسي بالتنويه والثناء الذي وجهته الحكومة الفرنسية للمغرب الذي أدمج كل المواطنين الأجانب المقيمين على ترابه في حملة التلقيح ضد كوفيد 19 بما في ذلك الفرنسيون ووفقا لنفس المعايير المطبقة على المواطنين المغاربة. 

غهل ستعمد السلطات الفرنسية إلى تصحيح هذا الخلل؟ وهل تحذو باقي دول الإتحاد الأوروبي حدوها، علما أن اللقاح الصيني سينوفارم حصل على مصادقة منظمة الصحة العالمية ويستجيب لمعاييرها العلمية والعلاجية .