الاثنين 14 يونيو 2021
مجتمع

"الكونفدراليون" يشنون هجوما على حكومة العثماني في فاتح ماي

"الكونفدراليون" يشنون هجوما على حكومة العثماني في فاتح ماي كانت مسيرات فاتح ماي للكونفدرالية تعد من أقوى مسيرات النقابات خلال هذا اليوم

شنت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل هجوما على حكومة العثماني، بسبب منع احتفالات فاتح ماي 2021. إذ أكدت في كلمة بهذه المناسبة، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منها، أن فاتح ماي لهذه السنة يأتي في سياق استثنائي مطبوع أساسا بعودة قوية لما وصفته بالقمع والتضييق على الحريات والإجهاز على الحقوق والمكتسبات الاجتماعية.. وآخر تجليات هذا الواقع، تقول الكونفدرالية، هو قرار الحكومة منع كل أشكال الاحتفالات ذات الصلة بعيد العمال بمبرر حالة الطوارئ الصحية.

 

وتابعت النقابة "وإذ نؤكد على التزام الكونفدرالية الديمقراطية للشغل وحرصها منذ بداية انتشار الجائحة على سلامة وصحة لكافة المغاربة واحترامها لكل الإجراءات الاحترازية والوقائية ذات الصلة، فإننا نعتبر أن هذا القرار الحكومي تجسيد عملي لاستغلال الظرفية للمزيد من التضييق على كل الأشكال الاحتجاجية واستمرار للمقاربة القمعية في التعاطي مع الشأن الاجتماعي، عوض فتح الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف وضمان احترام قانون الشغل وكافة الحقوق الأساسية للشغيلة، والاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة، والحفاظ على مناصب الشغل لآلاف العمال الذين فقدوا عملهم ومصدر دخلهم نتيجة استغلال البعص للجائحة من أجل تسريحهم والاجهاز على حقوقهم".

 

هذا وخلدت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل فاتح ماي 2021، افتراضيا، تحت شعار "لا لاستغلال الظرفية للمس بالحقوق والحريات والمكتسبات الاجتماعية"..