السبت 8 مايو 2021
اقتصاد

السياحة القروية التضامنية رافعة للتنمية الترابية بدوار "ترتكعلو"بإقليم شفشاون

السياحة القروية التضامنية رافعة للتنمية الترابية بدوار "ترتكعلو"بإقليم شفشاون اسم ترتكعلو اسم غريب وفريد من نوعه وهو اسم تسويقي بامتياز
يقع دوار ترتكعلو بالجماعة الترابية بني أحمد الشرقية، التابعة إداريا  لإقليم شفشاون، ويعتبر دوار ترتكعلو من أهم الدواوير بجماعة بني أحمد الشرقية نظرا لعدة مميزات أهمها :
1. القرب من مركز جماعة بني أحمد الشرقية
2. غنى التنوع التضاريسي بالمنطقة
3. وجود مجتمع مدني نشيط وفتي
4. تنوع في الغطاء النباتي من أشجار الزيتون، أشجار التين، أشجار الصبار،...
5. وجود تعاونية لتثمين التين
6. سهولة التنقل و الولوج
7. جالية شابة مقيمة بالديار الأوربية معطاءة و لها الرغبة في العمل و خلق التنمية
8. القرب من سد الوحدة الذي يعتبر أكبر سد في المغرب و الثاني في أفريقيا
9. شباب واعي قادر على العمل و العطاء
10. غياب الهدر المدرسي في الابتدائي ونظرا للقرب من المركز يتم استكمال الدراسة في المركز الاعدادي و الثانوي 
كل هذه المعطيات و الظروف الإيجابية التي يتميز بها دوار ترتكعلو توفر له المناخ المناسب لخلق جو للاستثمار في السياحة القروية التضامنية، وفي هذا الإطار و كما يظهر في الصورة يمكن خلق منتجع سياحي تضامني. هذا الأخير سيكون له أثر إيجابي على الساكنة اولا وبصفة خاصة و على الجماعة والإقليم بصفة عامة.
يعتبر اسم ترتكعلو مصطلح أمازيغي تختلف فيه الروايات، فهناك رواية تقول ان ترتكعلو تعني الكدية أو المرتفع وتم إطلاق هذا الاسم على هذه المنطقة من أجل المراقبة، وهناك رواية أخرى تقول ان المصطلح يعني الثعلب وهذا الأخير معروف بالدهاء و المكر كما يمتاز الثعلب بجمال الفرو . فلا يهم اي الروايات أصح المهم هو أن المنطقة جبلية بامتياز وجميلة جدا فهي اخدت من الرواية الأولى  الارتفاع و من الثانية الجمال.
فجمال المنطقة يجعل منها أن تصبح قبلة للسياح و الزوار، وفي هذا الإطار يعتبر المنتجع السياحي لترتكعلو قبلة للسياح من خلال عدة مدارات سياحية يمكن إنشاؤها، وهي كالآتي :
المدار السياحي الأول : مدار فندقي خدماتي
المدار السياحي الثاني : مدار المنتوجات المجالية
المدار السياحي الثالث: مدار تسلق الجبال
المدار السياحي الرابع : مدار النقل المستدام
المدار السياحي الخامس : المدار الرياضي.
1. المدار الفندقي الخدماتي :
يوفر هذا الفضاء مجالا لإقامة الفنادق المصنفة و دور الضيافة المحلية بالنسبة للسياح الراغبين في التعرف على المنطقة و التعرف على عادات و تقاليد السكان، فهذا الفضاء يعتبر المحرك الرئيسي للمشروع الذي يضم بالإضافة للفندقة مجالا خدماتيا حيث يمكن انشاء مقاهي و مطاعم تستمد و تستوحي خدماتها من المجال الموجودة فيه بالإضافة إلى استعمال المواد المحلية و منتوجات الصناعة المحلية في مجال الطبخ.
كما يعتبر المدار فضاء لخلق مساكن بيئية تستعمل الطاقة النظيفة في عملية الإنارة بالنسبة للراغبين في الاستجمام بجمال الطبيعة و المنطقة.
2. مدار المنتوجات المجالية :
تتميز المنطقة بتنوع الغطاء النباتي وتنوع في الأشجار المثمرة، وكما سبق الذكر فدوار ترتكعلو يعرف أشجار الزيتون، وأشجار التين، و اشجار الرمان، وشجرة الصبار كما توجد منطقة شاسعة يمكن استغلالها في زراعة النباتات العطرية و الطبية كما تعرف المنطقة تنوع حيواني مابين ابقار واغنام و ماعز و دواجن.
وفي هذا الإطار يمكن خلق و انشاء تعاونيات متخصصة في كل مجال من أجل تنويع الأنشطة الاقتصادية مثلا :
- تعاونية لإنتاج و تثمين الزيتون ومشتقاته
- تعاونية لإنتاج و تثمين التين
- تعاونية لإنتاج و تثمين زيت الصبار
- تعاونية لإنتاج و تثمين الرمان
- تعاونية لإنتاج العسل ومشتقاته
- تعاونية لإنتاج الحليب ومشتقاته،...
فكل هاته التعاونيات ستعزز من قيمة المنتوج السياحي وستدعم المدار الفندقي الخدماتي، كما يمكن لها أن تبيع منتجاتها في مركز بني أحمد و المراكز الأخرى وبذلك ستحقق أرباح سيساهم في الرفع و زيادة الإنتاج.
 
 
أن اسم ترتكعلو اسم غريب وفريد من نوعه وهو اسم تسويقي بامتياز، فنظرا لغرابته يمكن أن يكون مصدر لتسويق المنتوج ويمكن أن يتخد كشعار لجميع منتوجات التعاونية مثلا:منتوج ترتكعلو لزيت الزيتون، أو حليب ترتكعلو، مربى ترتكعلو، أو جبن ترتكعلو،... فكما قلنا هو اسم غريب وفريد و أيضا اسم له دلالة عميقة مرتبطة بالمنطقة و بهوية الدوار.
أمين سامي، استشاري في التخطيط الاستراتيجي للمنظمات غير الحكومية